صحفي إسرائيلي: غواصاتنا تتمركز قبالة سيناء لمراقبة نقل السلاح لحركة حماس في غزة

غواصة

كشفت وسائل إعلام إسرائيلية أن جيش الاحتلال كثف استخدام الغواصات من أجل التجسس وجمع معلومات استخبارية عن أهداف تابعة لحزب الله وحركة حماس في لبنان وسيناء.

وأفادت “روسيا اليوم”، أن الصحفي أرئيل كهانا، أشار في تحقيق موسع نشرته صحيفة “ميكور ريشون” ومجلة “إسرائيل ديفنس”، إلى أن الغواصات الإسرائيلية تؤدي دورا مركزيا في جمع المعلومات عن أهداف تابعة لحزب الله.

واستند كهانا في تحقيقه إلى تصريح أحد ضباط الاستخبارات في وحدة الغواصات الاسرائيلية، ورد فيه بأن الغواصات تتمركز في عمق البحر قبالة السواحل اللبنانية، وتقوم بتصوير بوابات معسكرات حزب الله، من أجل مساعدة وحدة الكوماندوس البحرية الإسرائيلية المعروفة بـ”القوة 13″ فى مهاجمة هذه المعسكرات، عندما تحين المواجهة المقبلة مع الحزب”.

وبحسب إفادة ضابط الاستخبارات، فإن الغواصات تقوم بدور مركزي في مراقبة عمليات نقل السلاح لكل من حزب الله وحركة حماس، سواء في حال تم النقل عبر البحر أو على اليابسة.

وأوضح الضابط أن الغواصات تتمركز بالتحديد قبالة سواحل سوريا ولبنان وتراقب نقل السلاح لحزب الله على اليابسة، كما تتمركز قبالة سيناء وتراقب نقل السلاح لحركة حماس في قطاع غزة.

من جهته، قال الصحفي الاسرائيلي كهانا أن الغواصات تعد أكثر وسائل جمع المعلومات الاستخبارية سرية وقدرة على العمل في ظروف بالغة الصعوبة، إضافة إلى إسهامها في جمع المعلومات التي تساعد دوائر صنع القرار على اتخاذ القرارات المهمة، حسب تعبيره.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: