شوبير يكشف حكاية انسحاب الأهلي من نهائي دوري أبطال إفريقيا

الوطن المصري – عمر خالد

أكد الإعلامي أحمد شوبير، أن النادي الأهلي سيطالب بـ50% من سعة ملعب محمد الخامس، خلال نهائي دوري أبطال إفريقيا، لكن هذا الأمر من الصعب حدوثه.

وأضاف: «لو حصل الأهلي على 10 آلاف تذكرة، سيكون ذلك إنجازا مميزا، لأن أصوات هذا العدد ستهز الجبال كما هو معتاد من جانب جماهير القلعة الحمراء».

وأشار إلى أن مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود الخطيب، كان سيناقش خلال اجتماع اليوم الأحد، الانسحاب من مباراة نهائي دوري أبطال إفريقيا ضد الوداد المغربي، المحدد لها 30 مايو الجاري بالمغرب، بسبب تجاهل الاتحاد الأفريقي لكرة القدم «كاف»، إخطار النادي الأحمر بموعد ومكان اللقاء.

وقال «شوبير» خلال برنامجه «مع شوبير» المذاع عبر «راديو أون سبورت إف إم»: «مجلس الأهلي تراجع عن مناقشة فكرة الانسحاب في اجتماع اليوم، بعد وصول خطاب أمس، إلى النادي الأحمر من الاتحاد الأفريقي بموعد ومكان اللقاء، كما أن الجنوب أفريقي باتريس موتسيبي رئيس الاتحاد الأفريقي، طلب الأربعاء الماضي، الاجتماع مع محمود الخطيب رئيس النادي الأهلي، عبر الفيديو كونفرانس».

وأوضح: «الأهلي توصل لاتفاق شبه نهائي مع رابطة الأندية لتأجيل مباراة إيسترن كومباني المحدد لها الأربعاء المقبل، ضمن مؤجلات الجولة 14، حتى تكون أمامه فرصة للاستعداد بقوة للنهائي الأفريقي ضد الوداد المغربي المحدد له 30 مايو الجاري».

من ناحية أخرى، كشف الدكتور أحمد أبو عبلة، رئيس الجهاز الطبي للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، ‏حالات الإصابة في صفوف الفريق قبل مباراة الوداد المغربي المقرر لها يوم 30 مايو ‏الجاري في نهائي دوري أبطال إفريقيا، مشيرًا إلى أن الأمور الطبية في الأهلي مستقرة، ومعظم الإصابات المتواجدة في الفريق تم التعامل معها.

وأضاف أبو عبلة: «عمرو السولية ينفذ آخر مراحل البرنامج التأهيلي للتعافي من إصابة العضلة ‏الخلفية، وسوف يشارك في المران الجماعي ويكون تحت تصرف الجهاز الفني، وحمدي فتحي ‏حصل على حقن موضوعي، وقام بتنفيذ برنامج علاج طبيعي، ويسير بشكل جيد في البرنامج ‏التأهيلي وسيشارك في أول مران للفريق».‏

وتطرق رئيس الجهاز الطبي للحديث عن إصابة محمد عبد المنعم، مؤكدًا أن اللاعب اشتكى من ‏ألم في العضلة الضامة، مشيرًا إلى أن الجهاز الطبي يأمل في وجوده في مباراة الوداد، وهو يقوم ‏بتنفيذ جلستي علاج طبيعي ضمن البرنامج التأهيلي، ولكن بشكل عام لم يتخذ قرار نهائي في تواجد ‏اللاعب في نهائي دوري الأبطال.

وأكد أبو عبلة أن أليو ديانج انتهى من البرنامج التأهيلي وجاهز للمشاركة، بينما يقوم لويس ‏ميكيسوني بتنفيذ برنامج علاج طيبعي، ومن المتوقع أن تصل فترة علاجه إلى ‏شهرين.‏

وأوضح رئيس الجهاز الطبي أنه تم تكثيف برنامج بدر بانون مع بعض الحرص، مشيرًا إلى أنه يتوقع ‏أن يحصل اللاعب على جزء من التدريبات بعد أسبوعين.‏

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: