شقيق ضحية الإسماعيلية: يحكي تفاصيل الواقعة

الوطن المصري – علاء سعد

كشف حسن دياب، شقيق المجني عليه في واقعة الإسماعيلية، تفاصيل الحادث الذي أودى بحياة شقيقه، موضحا أن المجني عليه كان قد خرج لإحضار الفطار لأسرته.

وتابع خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي أحمد موسى، ببرنامج «على مسئوليتي»، المذاع على قناة صدى البلد، أنه تلقى اتصالا يخبره بأن شقيقه مذبوح وملقي في الشارع.

وأكد حسن دياب،  شقيق المجني عليه عليه في واقعة الإسماعيلية، أن الجاني كان يعمل مع شقيقي المجني عليه، ولم تكن له علاقة بالضحية.

وواصل حديثه خلال قناة صدى البلد، أن الجاني كان يجلس معه منذ يومين وعرض عليه شراء بعض قطع الموبيليا المستعملة، مردفا «كنا نعتبره واحدا من أولادنا وشقيقنا الأكبر «يعتبر مربيه».

وأردف حسن دياب، شقيق المجني عليه في واقعة الإسماعيلية، أنهم فوجئوا أن الجاني هو من ارتكب هذه الواقعة، موضحا أن المجني عليه مريض ومصاب بالكبد، ويعول 7 أبناء منهم توأم عندهم 25 عاما.

واختتم حديثه خلال قناة صدى البلد، أن المجني عليه كان يعمل بشراء الدراجات الهوائية ويجمع بعض الأدوات القديمة بالتروسيكل الذي يملكه ويبيعها.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: