شعراوى

شعراوى : رجًعنا 3.8 مليون متر و7114 فدان من الأراضى المنهوبة

كتب – كامل فهمى

أعلن اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، نجاح الدولة فى استرداد 3 مليون و800 ألف متر مربع من أملاك وأراضى الدولة و7114 فدان بعد التعدى عليها من بعض المواطنين بمختلف محافظات الجمهورية بإقامة مبانى وأسوار عليها وكذا بالزراعة عليها مستغلين الظروف التى تمر بها الدولة خلال الفترة الحالية أثناء تطبيق الإجراءات الخاصة بمواجهة انتشار فيروس كورونا .

جاء ذلك خلال تقرير تلقاه اللواء محمود شعراوى اليوم الأحد، من غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة حول جهود المحافظات حتى الآن فيما يخص تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية وتكليفات رئيس مجلس الوزراء بشأن التعامل مع مخالفات البناء وإزالة التعديات على أراضى وأملاك الدولة والتصدى لمحاولات بعض المواطنين استغلال ظروف الدولة الحالية أثناء تطبيق الإجراءات الخاصة بمواجهة انتشار فيروس كورونا .

وأضاف شعراوى، إلى أن التقرير أشار إلى أن المحافظات نجحت بالتنسيق والتعاون مع مديريات الأمن وقوات إنفاذ القانون منذ تكليفات السيد رئيس الجمهورية فى إزالة 3049 حالة تعدى بالبناء على أراضى أملاك الدولة واسترداد حوالى 3 مليون و813 ألف متر مربع ، كما إزالة 638 حالة تعدى بالزراعة على أراضى أملاك الدولة ليصل إجمالى الأفدنة المستردة بعد التعدى عليها من المواطنين بالزراعة حوالى 7114 فدان ، كما تم إزالة 4176 حالة لمخالفات البناء على مساحة 334 ألف متر مربع ، كما تم إزالة 7617 حالة إزالة لتعديات بالبناء على 1850 فدان أرض زراعية ملكية خاصة للمواطنين .

وأشاد شعراوى، بالجهود التى قامت بها المحافظات حتى الآن لإزالة كافة التعديات على أراضى أملاك الدولة والبناء المخالف ، مؤكدًا على أهمية الاستمرار فى استنفار كافة الأجهزة المعنية بالمحافظات لرصد جميع المخالفات خلال فترات الحظر وعلى مدار اليوم والتعامل معها بمنتهى الحزم والإزالة الفورية لها فى المهد مع إتخاذ الإجراءات القانونية الفورية ضد المخالفين.

وشدد وزير التنمية المحلية ، إن المحافظات مستمرة بكل قوة وحزم لإزالة كافة التعديات التى تم حصرها وذلك بالتنسيق والتعاون الكامل مع مديريات الأمن وقوات انفاذ القانون تنفيذاً لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية فى هذا الشأن ، كما طالب القيادات المحلية بالمرور بصورة دورية فى نطاق عملهم لرصد أى مخالفات جديدة خاصة فى أيام الإجازات وإزالتها فوراً .

 

 

اترك رد

×

×

%d مدونون معجبون بهذه: