شعبة المواد الغذائية تطالب الشركات المنتجة للسكر بالإعلان عن أسعارها

شركات السكر

طالبت شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، شركات قطاع الأعمال المنتجة للسكر بضرورة الإعلان عن سياستها وأسعارها في بيع السكر لعدم حدوث بلبلة بالسوق بعد الارتفاع الذي شهده سعر السكر خلال الأيام الماضية، حيث ارتفع طن السعر من 4150 إلي 4500 جنيه في الجملة.

وقال أحمد يحيي رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية – في بيان صادر عن الشعبة اليوم السبت – “إن عدم الإعلان عن ارتفاع سعر السكر وأسباب هذه الزيادة يؤدي إلي بلبلة بالسوق، وهو ما سينعكس على سعر السكر النهائي للمستهلك.. فبدل من بيع كيلو السكر بسعر 5 جنيهات سيباع بسعر 5.5 جنيه للمستهلك، وهو ما يجب توضيح أسبابه للرأي العام من قبل الشركات المنتجة للسكر في كافة وسائل الإعلام”.

وأكد أن استقرار السوق سيأتي من وجود شفافية في التعاملات التجارية ومدى تغير الأسعار والأسباب الحقيقية من وراء ذلك حتي تكون كافة الأمور واضحة أمام الرأي العام، مشيرا إلي حالة الركود التي تشهدها أسواق المواد الغذائية خلال الفترة الحالية، مما أدي إلي ثبات أسعار كثير من السلع نتيجة تراجع الطلب عليها.

ولفت إلي أنه باستثناء زيادة أسعار السكر والزيادة أيضا الأخيرة في سعر الأرز، هناك ثبات في أسعار باقي السلع عند نفس معدلاتها الطبيعية حتي الآن.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: