شاهد الطب الشرعي عن المتهم بقتل «دربكة»: عانى من اضطراب في الوعي

محكمة - أرشيفية

محكمة – أرشيفية

ناقشت محكمة جنايات القاهرة، التي تنظر محاكمة رقيب الشرطة المتهم بقتل المواطن “دربكة” بالدرب الأحمر، الطبيب الشرعي الذي يعمل بمصلحة الطب الشرعي بخصوص تكليف المحكمة بفحص حالة المتهم.
وأشار الشاهد بأنه تم الإطلاع على الأوارق العلاجية الخاصة بالتهم، وتبين دخوله لمستشفى الشرطة بالعجوزة ، يوم 18 فبراير 2016، وتم تسجيل الحضوريوم 25 فبراير.

وأضاف بأن تشخيص حالته تلخص في إصابات ردية بالرأس و العينين وبتر بسُلامية إصبع السبابة باليد اليمنى، فضلاً عن جرح بالقدم اليسرى واضطراب في درجة الوعي.
وأضاف بأنه وبعدم عمل الإشاعات و الفحوصات من قبل الأطباء، تم حجزه بالعناية المركزة، وأظهرت نتائج الأشعة المقطعية، وجود نزيف في سطح المخ ، وكانت درجة الوعي منذ دخوله على مقياس الوعي المتعارف به طبياً 13 | 15 ، حدث تحسن في درجة الوعي تاريخ 20 فبراير 2016 وكان مقياس الوعي 15 |15 حتى تاريخ خروجه.
وتواصلت الشهادة ، بتأكيد الطبيب الشرعي أنه لم يتبين وجود ثمة أي تدخلات جراحية تمت للمتهم خلال فترة مكوثه بالمستشفى، سواء بالعقلة المبتورة بالإصبع و أي تدخل جراحي بمنطقة الرأس ، ليردف قائلاً بأنه قد خضع العلاج التحفظي و المتابعة المستمرة حتى خروجه.
وسألت المحكمة ، الشاهد عن معنى أن المتهم كان في حالة اضطراب في الوعي لحظة دخوله للمستشفى ، ليشدد بأنه عانى من نقص في الوعي ولكنه لم يكن في غيبوبة كاملة.

وكان النائب العام المستشار “نبيل أحمد صادق” قد أحال رقيب الشرطة إلى محكمة جنايات القاهرة في ختام التحقيقات التي باشرتها النيابة العامة بإشراف “هشام حمدي” المحامي العام الأول لنيابات جنوب القاهرة الكلية، حيث أسند إلى رقيب الشرطة المتهم ارتكابه لجريمة القتل العمد بحق المجني عليه “محمد سيد على إسماعيل” سائق مستخدمًا سلاحه الأميري.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: