سفير مصر لدى برلين يطرح فى البوندستاج أولويات الرئاسة المصرية لـ Cop27

الوطن المصري – الاء شوفي

شارك السفير خالد جلال عبد الحميد، سفير مصر فى برلين، كمتحدث في الجلسة النقاشية التى تم تنظيمها في البرلمان الألماني (البوندستاج) حول “تمويل المناخ في أفريقيا”، والتى شارك بها عدد من نواب البوندستاج ومسئولى الوزارات الألمانية المعنية بالعمل المناخى وعدد من الباحثين والمتخصصين الألمان والأفارقة.

واستعرض السفير عبد الحميد خلال الجلسة النقاشية أولويات الرئاسة المصرية، لمؤتمر الدول أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ COP27، لاسيما على صعيد دفع العمل على مسارات التكيف وتمويل المناخ والخسائر والأضرار، مُسلطا الضوء على الإعداد المكثف لـ “قمة شرم الشيخ لتنفيذ تعهدات المناخ” برئاسة السيد رئيس الجمهورية يومى 7 و8 نوفمبر 2022، وبمشاركة العديد من رؤساء الدول والحكومات، بما يعكس الاهتمام الذى توليه الرئاسة المصرية لدفع أجندة العمل المناخى الدولى وسط التحديات الدولية الراهنة.

هذا، وتناول السفير المصرى التحديات التى تواجه الدول الأفريقية فى النفاذ إلى بدائل تمويل المناخ، والأعباء التى تتحملها الموازنات العامة لتلك الدول بغية تنفيذ إسهاماتها المناخية المحددة وطنياً، لاسيما على صعيدى التكيف والخسائر والأضرار.

وأكد على أهمية تنفيذ التعهد الخاص بتوفير 100 مليار دولار سنوياً لتمويل المناخ، وتيسير النفاذ لبدائل التمويل الدولية، بما يعزز من قدرة الدول النامية على ربط خططها التنموية بتنفيذ الالتزامات المناخية.

واختتم السفير عبد الحميد بتأكيد ضرورة العمل على تحقيق الهدف المستدام بالقضاء على الفقر، بما يتيح للشعوب الأفريقية دعم الخطط الحكومية المعنية بالتعامل مع تحديات تغير المناخ، مؤكدا على أن زيادة وتيرة الكوارث الطبيعية المرتبطة بتغير المناخ مثل موجات الجفاف الممتدة فى أفريقيا تعكس الضرورة الملحة للتحرك العاجل وتفعيل التعهدات والالتزامات المناخية للدول الكبرى دون تأخر.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: