ساركوزي: سوريا مسحت من الخريطة تقريبا.. والجزائر تشكّل تهديدا لأوروبا

ساركوزي
قال الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي، اليوم الثلاثاء، إن منطقة جنوب المتوسط تشهد عدم استقرار على كل الأصعدة مستثنيا المغرب من هذا المشهد.
وكرر الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي، نقده للجزائر فيما يتعلّق باستقرار الأوضاع فيها، أمنيا واقتصاديا، حيث قال: “أما حول الوضع في الجزائر فلن أقول شيئا عن أصدقائنا الجزائريين لأني أعلم أن الوضع حسّاس”، مضيفا: “أعارض وأكذّب رسميا من يقول إنه ليس هناك تساؤلات وشكوكا في هذا الموضوع، خاصة مع انهيار أسعار المواد الأولية وتبعية هذا البلد الكبير للنفط”.
وأكد ساركوزي، في السياق، قائلا: “ولأسهّل الأمور نحن في أوروبا في مواجهة تهديد كبير”.
وأفاد ساركوزي، في خطاب له خلال ندوة لحزبه حول الدفاع في المنطقة، بأنه عندما نتأمل الأوضاع ليس في شمال إفريقيا فقط وحتى في الشرق الأوسط، نلاحظ الدمار في سوريا التي مسحت من الخريطة كدولة تقريبا.
كما تطرق إلى الأوضاع في ليبيا، حيث صرح بأن ليبيا تشهد عدم استقرار.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: