“رئيس مصنع جيوشي”: نتشارك مع “الإنتاج الحربي” في النقل الأخضر تنفيذا لتوجيهات الرئيس بتعزيز التعاون بين القطاع الحكومي والخاص

الوطن المصري – الاء شوقي

أعرب السيد/ خالد محي الدين جيوشي رئيس مجلس إدارة مصنع “جيوشي” لصناعة وسائل النقل عن سعادته بالمشاركة في تنفيذ توجيهات السيد الرئيس/ عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية بتعزيز التنسيق بين الحكومة والقطاع الخاص لدعم التوسع في إتاحة سيارات النقل الجماعي العاملة بالغاز الطبيعي كوقود بالسوق المحلية وإحلالها محل المركبات العاملة بالسولار، خاصةً في ظل ما تتمتع به شركات الإنتاج الحربي من خبرات وإمكانيات تكنولوجية وفنية متميزة في مختلف المجالات، جاء ذلك خلال كلمته بالجلسة النقاشية التي نظمتها وزارة الإنتاج الحربي بعنوان “شراكات ناجحة بين الإنتاج الحربي والقطاع الخاص” وذلك على هامش الاحتفالية التي أقامتها الوزارة اليوم بمناسبة العيد رقم (68) للإنتاج الحربي بحضور المهندس/ محمد صلاح الدين مصطفى وزير الدولة للإنتاج الحربى ونخبة من قادة الوزارة والقيادات العمالية والعاملين.

ونوه “جيوشي” إلى وجود تضافر كبير بين مختلف الجهات بالدولة للتكامل لتحقيق هدفنا في التحول إلى الاعتماد بشكل أكبر على الغاز الطبيعي ومصادر الطاقة التي تساهم في تحقيق أثر إيجابي على صناعة النقل وتحقيق مردود بيئي واقتصادي كبير على كل المستويات، حيث يتعاون مصنع “جيوشي” لصناعة وسائل النقل مع وزارات (الإنتاج الحربي، التنمية المحلية، البترول) لتنفيذ مشروع تحويل عدد (2262) أتوبيس تتبع هيئة النقل العام بالقاهرة والإسكندرية للعمل بالغاز الطبيعي بدلاً من السولار، مشيداً بجهود الحكومة بالفترة الماضية لتوفير المناخ الجاذب للاستثمار لدعم القطاع الصناعي وتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص والعمل على زيادة نسب المكون المحلي بالتصنيع إلى جانب تطوير سلاسل التوريد للصناعة الوطنية وتحقيق التكامل فيما بينها.

واستعرض السيد/ خالد جيوشي الأعمال الرئيسية التي تتم في مشروع تحويل الأتوبيسات للعمل بالغاز الطبيعي الذي يتم تنفيذه بالتعاون مع مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي) التابع لوزارة الإنتاج الحربي وهي: (الإشراف على التجربة الأولى لكل نوع من الأتوبيسات الموردة من هيئة النقل العام وإجراء التعديلات اللازمة للتحويل للغاز، متابعة العينة للتحقق من كفاءة المنظومة بالكامل، تغيير لوحة العدادات “التابلوه”، تغيير الضفائر القديمة للمحرك والشاسيه وتركيب الضفائر الجديدة، تجميع المحرك ووحدة القدرة وتركيبهم في الأتوبيس، برمجة المحرك واختباره لبيان مدى كفائته وملائمته للعمل).

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: