طارق الخولي رئيس بنك saib

رئيس بنك saib : اختيار محافظ ”المركزي” طارق عامر ضمن أفضل 10 بنوك مركزية في العالم شهادة جدارة في القطاع المصرفي

الوطن المصري – ناريمان عبد الله

قال طارق الخولي رئيس بنك Saib، إن اختيار المحافظ طارق عامر، لثاني مرة علي التوالي من افضل 10 محافظين لبنوك مركزية بالعالم، يدل علي أن خطوات الاصلاح الاقتصادي المصري في المسار الصحيح ، وذلك لكون القطاع المصرفي يتمتع باستقرار يتسم بالقوة وًالصلابة في مواجهة اي صدمات وبالاخص منذ بداية موجات جائحة كورونا.
وأوضح، في تصريحات صحفية، أن ما تم اتخاذه من تدابير احترازية ومبادرات لمواجهة تداعيات الجائحة اسفرت عن نتائج مطمئنة علي كافة المجالات إضافة إلي الإستقرار النقدي الذي يتمتع به الاقتصاد المصري سواء علي مستوي الاحتياطي النقدي أو علي مستوي استقرار أسعار صرف العملات الاجنبية وواقعية سعر الاقراض والخصم لطبيعة متطلبات السوق ومستهدفات نمو الاقتصاد والسيطرة علي معدلات التضخم و البطالة.
وأشار إلى أن التنسيق مع المجموعة الاقتصادية وفقا لتوجيهات مؤسسة الرئاسة حقق نمو لعجلة الانتاج و رفع معدلات الصادرات وساهم في السيطرة حجم الواردات لتحقق مستهدفات مبادرة “حياة كريمة ” لكافة فئات الشعب – والتي من أجلها بادر البنك المركزي بإطلاق العديد من المبادرات للمساهمة في دعم محدودي و متوسطي الدخل ضمن مبادرة التمويل العقاري ، ذلك بالإضافة إلي مبادرة دعم القطاع الصناعي بسعر الفائدة المخفض لتنشيط عجلة الانتاج وخلق فرص عمل لكافة شرائح المجتمع ، وكذلك المبادرات التي تدعم قطاع السياحة خلال فترة التباطؤ نتيجة جائحة فيروس كورونا .
وأكد أنه لازال هناك المزيد من الدعم والمبادرات التي تهدف الي استقرار القطاع المصرفي و تعاونه في أداء واجبه الوطني تجاه المجتمع .

واختارت مجلة جلوبال فاينانس العالمية، طارق عامر محافظ البنك المركزي المصري ضمن قائمة أفضل 10 محافظي بنوك مركزية على مستوى العالم لعام 2021.
وقالت المجلة في بيان لها إن المحافظين العشرة الأوائل ومن بينهم طارق عامر حصلوا على تقييم “A”، وهو ما يمثل أداءًا ممتازًا.
وطبقا للبيان، تعتمد الدرجات على مقياس من “A” إلى “F” للنجاح في مجالات مثل التحكم في التضخم وأهداف النمو الاقتصادي واستقرار العملة وإدارة أسعار الفائدة.
وقال جوزيف جيارابوتو ناشر ومدير التحرير جلوبال فاينانس: “مع استمرار انتشار الوباء في العديد من المجالات ، وظهور التضخم كمجال رئيسي للقلق مرة أخرى ، يواجه محافظو البنوك المركزية في العالم تحديات متعددة من اتجاهات متعددة”.
وأضاف: “تقييم جلوبال فاينانس السنوي يشير إلى قادة السياسة المالية الذين ينجحون في مواجهة الشدائد والذين يتخلفون عن الركب”.
وبجانب محافظ البنك المركزي المصري، يتواجد في قائمة العشرة الأفضل كل من محافظي دول البرازيل، وبلغاريا، وكندا، وتشيلي، والصين، والتشيك، والكويت، والمغرب، بجانب كريستين لاجارد محافظ البنك المركزي الأوروبي.
وطبقا للبيان، سيتم الإعلان عن التقرير كاملًا لعام 2021، وقائمة الدرجات خلال شهر أكتوبر المقبل.
يذكر أن جلوبال فاينانس تصدر تصنيفها لمحافظي البنوك المركزية في 101 دولة ومنطقة رئيسية بما في الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي لشرق الكاريبي، وبنك دول وسط أفريقيا، والبنك المركزي لدول غرب إفريقيا، منذ عام 1994.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: