مدبولى: الله كتب لمصر الأمن ولم تفلح محاولات الفرقة بين الشعب

الوطن المصري – جيهان جابر
قال المستشار عمر مروان، وزير العدل، إن مصر ستظل بوعد من ربها وطن آمن وشعب مبارك فكتب لمصر الأمن والبركة ووطن يسع الجميع يقبل الجميع، لذلك لم تفلح محاولات الإرهاب فى بث الفرقة بين أبناء هذا الوطن.
وأضاف خلال كلمته بالاحتفال بمرور 10 أعوام على إنشاء بيت العائلة المصري  تحت عنوان” بيت العائلة المصرية محبة وتعاون.. معًا نبنى مصر، نيابة عن رئيس الوزراء الدكتور مصطفي مدبولي، أن إنهاء حالات الطوارئ لدليل علي أن مصر بلد الأمن والآمان، وان بيت العائلة لهو أحد أبرز محاور مواجهة الإرهاب فهو البيت الذي وضع لبنته الأول الأزهر الشريف رمز الوسطية، فكان وبحق بيت يشع السلام منه لكل مصرى ، وأن تأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسي علي أن وحدة الشعب المصري هي الضمانة المثلي للحفاظ علي مقدرات هذا الوطن.
وبدأ صباح اليوم الاثنين، توافد عدد كبير من المشاركين في مؤتمر  بيت العائلة بمناسبة مرور 10 سنوات على إنشائه، بقاعة مؤتمرات الأزهر،  بحضور الرئيس السابق عدلي منصور، فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وقداسة البابا تواضروس الثانى، ‏بابا ‏الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية‎، وعدد من قيادات الأزهر والكنيسة وكبار رجال الدولة.
ويهدف بيت العائلة المصري إلى الحفاظ على النسيج الوطني الواحد لأبناء مصر، فضلًا عن الحفاظ‎ ‎على‎ ‎الشخصية‎ ‎المصرية‎ ‎وصيانة‎ ‎‎هويتها،‎ ‎واستعادة‎ ‎القيم‎ ‎العليا‎ ‎الإسلاميه‎ ‎والقيم‎ ‎العليا‎ ‎المسيحية،‎ ‎والتركيز‎ ‎على‎ ‎القواسم المشتركة الجامعة، والعمل على ‏تفعيلها،‎ ‎وتحديد‎ ‎التنوع‎ ‎والاحترام‎ ‎المتبادل‎ ‎لحق‎ ‎الاختلاف‎ – ‎التكاملي،‎ ‎واستنهاض‎ ‎قيم‎ ‎المواطنة‎ ‎والتقاليد الأصيلة،‎ ‎وتقوية‎ ‎‎الخصوصيات‎ ‎الثقافية‎ ‎المصرية‎.
ويناقش المؤتمر مجموعة من المحاور على مدار أربع جلسات منها:- سماحة النص ودوره في دعم ‏السلام ‏المجتمعي، وأثر المواطنة في توطيد العيش المشترك، كما يتناول مواقف تاريخية وتطبيق عملي لأهم ‏انجازات بيت العائلة، فضلًا عن التعاون بين بيت العائلة المصرية ‏والمنظمة العالمية لخريجي الأزهر في ‏‏الحث على السلام، كما يناقش ‏دور بيت العائلة المصرية المصرية في الحفاظ على الهوية ‏الوطنية وفي ‏مواجهة العنف ضد ‏المرأة وفي مواجهة ‏ الفساد، بالإضافة إلى مناقشة‏ ‏مبادرة معاً من أجل مصر ودورها ‏في تعزيز ‏الأمن الفكري.‏

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: