رئيس «القبائل العربية والمصرية» يدعو لمساندة الجيش والشرطة لمواجهة الإرهاب

05عقد المجلس القومي للقبائل العربية والمصرية برئاسة الربان عمر المختار صميده مؤتمره الخامس وسط حشد كبير بمحافظة القليوبية بمركز الخانكة بالجبل الأصفر بعرب العيايدة بمضيفة الحاج “حمدي عودة”، وحضر المؤتمر لفيف كبير من قيادات المجلس ورموزه وشيوخ وعواقل وشباب القبائل العربية والمصرية وعدد من القيادات اﻷمنية والتنفيذية والشعبية بالمحافظة، كما شهد حضور اللواء أحمد زغلول رئيس جهاز شئون القبائل والعمده نايف جيرة الله نائب المنسق العام عضو الهيئة العليا للمجلس والمستشار سليمان عبد العزيز والحاج حمدي عوده واللواء طه سيد طه نائب رئيس المجلس والددكتور محسن البطران المنسق العام والشيخ سالم الجبيلي شيخ مشايخ سيناء، واللواء طارق رسلان نائب رئيس المجلس والشيخ حمد سويلم شيخ مشايخ العيايدة.

ودعا الربان عمر المختارصميدة، رئيس المجلس إلي وحدة القبائل العربية والمصرية الوطنية الشريفة في صف الجيش والشرطة لدعمهم للقضاء علي الإرهاب.

وأشاد رئيس المجلس بالدور الكبير الذي قامت القبائل السيناوية به في مساندة الجيش في رحلة حفر قناة السويس الجديدة المشروع الذي يعد من أكبر المشاريع القومية المصرية.

دعا الربان عمر المختار صميدة القبائل العربية والمصرية لاختيار مرشحين لمجلس الشعب ويتم الأتفاق من أجل اختيار مرشح واحد مضمون للحصول علي الدعم من كل القبائل العربية، مطالباً بأن يلتف الجميع حول مجلس القبائل في كل محافظة وأن يختاروا مرشحيهم بكامل إرادتهم.

وطالب صميدة بوجود مركز لخدمة كل القبائل العربية، مؤكداً علي أن القبائل العربيه والمصرية لا تسعي الي تنافس في الانتخابات وأن أعضاء المجلس في الأنتخابات يجب أن يسعوا إلي مصلحة مصر أولاً وللمجلس القومي للقبائل دون الانتماء لأي حزب.

وقال صميدة إن المجلس متواجد لخدمة القبائل وإنهاء فترة التهميش السابقة، كما أنه يساند كل من له حق وذلك عن طريق عقد مجلس لكل محافظة في ظل وجود المجلس المركزي.

وتحدث الشيخ حمد سويلم شيخ مشايخ العيايدة عن انتصارات الجيش المصري في حرب أكتوبر المجيد ودوره الكبير في الحرب وكان كل ذلك بفضل أبناء القبائل العربية والمصرية واتحادهم مع جهاز المخابرات واتحاد أبناء قبائل علي شبه جزيرة سيناء.

وأكد سويلم أن أبناء القبائل متحدون تحت راية واحدة وكلمة واحدة تحت رئاسة الربان عمر المختارصميده للمجلس، وأنهم اجتمعوا في ترحاب مع أبناء القبائل ورجال القوات المسلحة، وذلك للالتفاف وراء رأيه واحدة خلف الرئيس عبدالفتاح السيسي ومؤيدين وداعمين لكل خطواته سواء في معركة التنمية وإعادة البناء أو في حرب الدولة علي الأرهاب الذي سيدحره المصريين وسيمحونه.

05
06
07

المراسل : عمر عبدالناصر

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: