خيانة شبابي جدا في أول أيام العيد .. التفاصيل مؤلمة

 

الوطن المصرى – علاء سعد
في الوقت الذي حصل فيه المسلمون علي شحنة ايمانية روحانية بعد شهر رمضان المبارك وسيطرة لغة التراحم والتسامح بينهم ، في الوقت الذي يسعي شياطين الأنس الي نشر الفساد في الارض غير مباليين بحرمة او حرام او حلال ففي اول ايام عيد الفطر المبارك ووسط تكبيرات المصلين بعد اداء كل فريضة اذا بشيطانة ترتكب ابشع جريمة قتل بمساعدة عشقيها وبالطبع المجنى عليه سيكون الزوج المكلوم والمصدوم في شرفه 
البداية عندما كشفت المباحث الجنائية بكفر الشيخ، برئاسة اللواء أشرف ربيع مدير إدارة البحث الجنائى، والعميد محمد عمار رئيس المباحث الجنائية، تحت إشراف اللواء سامح مسلم مدير أمن كفر الشيخ، حقيقة واقعة مقتل زوج داخل وحدته السكنية بإحدى قرى مركز قلين أول أيام عيد الفطر، وإصابة زوجته، وتبين من التحريات تورط الزوجة وعشيقها فى قتله. 
 
كان اللواء سامح مسلم، مدير أمن كفر الشيخ، قد تلقى إخطارًا من اللواء أشرف ربيع، مدير المباحث الجنائية، يفيد ورود بلاغ إلى مركز شرطة قلين من “ع.م.ص” 19 سنة، ربة منزل، مقيمة بإحدى قرى قلين، بدخول شخصين لا تعرفهما الشقة المقيمة بها وزوجها “أحمد رامي صالح” 30سنة ، بالطابق الثالث بسكن العائلة، والتعدى عليها وزوجها بأدوات حادة، ما أدى إلى إصابتها ووفاة زوجها، وتحرر المحضر 14150 جنايات مركز قلين.
وانتقل على الفور رئيس مباحث قلين، وتبين من خلال المعاينة وجود جثة المجنى عليه مسجاة على ظهرها بسرير غرفة نومه، وبها عدة جروح طعنية نافذة بالبطن، ويرتدي ملابسه الداخلية، ولا يوجد أى آثار عنف وجميع مداخل الشقة سليمة، حيث انتقل خبراء الأدلة الجنائية لإجراء المعاينة اللازمة ورفع البصمات.
وشكل اللواء أشرف ربيع مدير إدارة البحث الجنائى، فريق بحث جنائى، برئاسة العميد محمد عمار، رئيس المباحث الجنائية بكفر الشيخ، و تبين أن وراء ارتكاب الواقعة “ع.م.ص” 19 سنة ، زوجة المجنى عليه ، طالبة بكلية الدراسات الإسلامية، و”ع.ع.” 22 سنة، حاصل على ليسانس دعوة إسلامية ومقيم بمدينة نصر، وتربطه بزوجة المجنى عليه علاقة عاطفية لتعرفها عليه أثناء الدراسة، فاتفقا على الزواج عقب التخلص من الزوج.
وكشفت تحقيقات النيابة العامة التى أجراها محمد المجدوبى وكيل نيابة قلين، عن قيام المتهمة، زوجة المجنى عليه، بإعطاء المتهم نسخة من مفتاح الشقة، لتسهيل دخوله الوحدة السكنية، لارتكاب الواقعة، حيث حضر المتهم في الميعاد المتفق عليه بينهما، واختبأ داخل الشقة، وعندما تأكدا من نوم المجنى عليه، عاجله العشيق بعدة طعنات أحدثت به عدة إصابات.
تم عرض المتهمين على النيابة العامة حيث قرر محمد فياض مدير نيابة قلين، حبسهما على ذمة التحقيقات.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: