https://alias.williamsparkspringhill.com

خلال استقباله مسؤولين سعودين.. السبكى: مصر رائدة فى القطاع الطبى

الوطن المصري – جيهان جابر

استقبل الدكتور أحمد السبكى، رئيس الهيئة العامة للرعاية الصحية، مساعد وزير الصحة والسكان، المشرف العام على مشروع التأمين الصحى الشامل، وشريف فهمى بشارة، محافظ الإسماعيلية، الدكتور شبَّاب بن سعد الغامدى، الأمين العام لمجلس الضمان الصحى السعودى، والوفد المرافق له.

وشارك اللقاء، من جانب الهيئة العامة للرعاية الصحية، الدكتور هانى راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور أمير التلوانى، المدير التنفيذى للهيئة، والدكتور أحمد البرعى، مدير فرع الهيئة بالإسماعيلية.

وأشاد الجانبان المصرى والسعودى بالتاريخ الحافل بين البلدين الشقيقين وما تضمنه من تعاون مثمر فى كل المجالات، لا سيما فى مجال الرعاية الصحية، وتبادل للخبرات فى هذا المجال، معربين عن تطلعهم لمزيد من التعاون خلال الفترة المقبلة.

وأعرب محافظ الإسماعيلية، عن سعادته لاستقبال الأمين العام لمجلس الضمان الصحى السعودى، والوفد رفيع المستوى المرافق له، مستعرضًا النقلة النوعية والتطور الذى شهده قطاع الرعاية الصحية بالمحافظة بعد تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل بها، لافتًا إلى وجود العديد من الفرص الاستثمارية، ومتمنيًا مزيدًا من التعاون وتبادل الخبرات فى مجال الرعاية الصحية بين البلدين، بما يحقق مزيدًا من التقدم والازدهار.

ورحب الدكتور أحمد السبكى، رئيس هيئة الرعاية الصحية، بزيارة الأمين العام لمجلس الضمان الصحى السعودى، والوفد رفيع المستوى المرافق له، معربًا عن سعادته لتواجدهم لتبادل الخبرات والاطلاع على الإنجازات التى تحققت فى قطاع الرعاية الصحية على أرض مصر، والاستفادة من التجربة المصرية الناجحة فى تطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل، مما يساهم فى الارتقاء بمستوى الرعاية الصحية فى الوطن العربى كله.

وأكد الدكتور أحمد السبكى، أن مشروع التأمين الصحى الشامل، هو هدية الرئيس عبدالفتاح السيسى للمصريين، وأن الرئيس السيسى وراء أى إنجاز يحدث على أرض مصر، ومنها إنجاز مشروع التأمين الصحى الشامل الجديد، مشيرًا إلى أن هذا المشروع أحدث طفرة فى ملف الرعاية الصحية للمصريين، كما غيَّر واقعهم إلى حياة صحية أفضل وأكثر عدلًا وإنصافًا.

ودعا السبكى، إلى الاستفادة من فرص الاستثمار فى مجال الرعاية الصحية بمصر بعدما أتاحته منظومة التأمين الصحى الشامل من فرص غير متناهية فى الاستثمار بهذا المجال، وفى إطار توطيد علاقات الأخوة بين مصر والسعودية، وحرص البلدين على استمرارية النهوض بمنظومة الرعاية الصحية، والارتقاء بالعلاقات الاستثمارية والتنمية الاقتصادية بشكل يخدم مصلحة البلدين.

ولفت السبكى، إلى أن مصر تمتلك مقومات عديدة تؤهلها لأن تصبح رائدة القطاع الطبى فى الوطن العربى والمنطقة، وتابع: أن تبادل الخبرات ما بين الجانبين المصرى والسعودى سوف تشهد مزيد من التعاون فى مجال الرعاية الصحية والضمان الصحى والاستثمار فى مجال الرعاية الصحية خلال الفترة المقبلة.

وأعقب ذلك، اصطحاب الأمين العام لمجلس الضمان الصحى السعودى والوفد المرافق له فى جولة تفقدية داخل مجمع الإسماعيلية الطبى إحدى المنشآت الصحية التابعة لفرع هيئة الرعاية بالإسماعيلية، تضمنت شرح لسير العمل بمنظومة التأمين الصحى الشامل، ودور الهيئة فى ضبط وتنظيم تقديم خدمات الرعاية الصحية للمنتفعين، واستحداث حزم الخدمات الطبية والعلاجية، والتجهيزات الطبية الهائلة وغيرالطبية للمنشآت الصحية، والميكنة والتحول الرقمى للخدمات، والتسجيل والاعتماد للجودة، وتدريب وتأهيل القوى البشرية، واستقطاب الكوادر البشرية المتميزة بمختلف التخصصات الطبية والإدارية، ومنظومة رضاء المنتفعين، والخدمات والأجنحة الفندقية، وإدارة الأزمات والجوائح الصحية، والطفرة النوعية التى حدثت فى قطاع الرعاية الصحية المصرى تحت مظلة المنظومة الجديدة.

وأعقب ذلك، زيارة لمركز 30 يونيو الدولى لأمراض الكُلى والمسالك، شملت تفقد العيادات الخارجية والأقسام الداخلية وصالات الغسيل الكُلوى وغرف العمليات بنظام الكبسولة والطوارئ والرعايات المركزة والأشعة والمعمل والصيدلية بالمركز، كما استمع الوفد إلى آراء المرضى حول الخدمات الطبية المقدمة والتى جاءت إيجابية لكفاءة الأطقم الطبية والإدارية وغيرهم من العاملين بالمركز، ولتوافقها مع المقاييس والمعايير العالمية.

كما زار الوفد مركز طب أسرة المعمل المشترك “العرايشية”، وتفقد عيادات طب الأسرة والعيادات التخصصية بالمركز، واطلع على آليات العمل بالمركز والأنظمة الإلكترونية التى تستخدم فى مجال الخدمات الصحية، ومنها التسجيل الطبى الإلكترونى للمنتفعين ونظام الإحالة الإلكترونية للمستويات الأعلى من الخدمة، وأوضح فيها الجانب المصرى رحلة علاج المريض داخل المنشآت الصحية التابعة للهيئة، والفحص الشامل، والمتابعة الطبية الدورية لأصحاب الأمراض المزمنة، والتثقيف والتوعية الصحية، وطرق قياس رضاء المنتفعين داخل المنشآت الصحية لتحسين تجربة المرضى وتغطية الخدمات حسب احتياجاتهم “الرعاية الصحية المرتكزة حول المريض”.

ومن جانبه، أشاد الدكتور شبَّاب بن سعد الغامدى، الأمين العام لمجلس الضمان الصحى السعودى، بما يقدمه التأمين الصحى الشامل فى مصر، لحوكمة وتنظيم قطاع الرعاية الصحية، والميكنة والتحول الرقمى للخدمات، وتعزيز جودة وكفاءة الخدمات الصحية للمنتفعين، وتمكينهم من الحصول على حقوقهم فى الرعاية الصحية المتكاملة بأعلى معايير الكفاءة والجودة، كما أشاد الغامدى بالمستوى الرفيع والخدمات النوعية التى تقدمها المنشآت الصحية التابعة لهيئة الرعاية الصحية مثمنًا مستوى الإنجازات التى تحققت والسمعة الرفيعة التى وصلت إليها الرعاية الصحية فى مصر خلال الفترة القصيرة من بدء طريق الإصلاح الصحى الشامل بها.

وأشار الغامدى، إلى أن تطور الرعاية الصحية بمصر دليل واضح على امتلاك مصر إرادة سياسية حقيقية قادرة على تحقيق الإنجازات وتحقيق التنمية المنشودة، مؤكدًا أن هذه الزيارة تأتى فى إطار الحرص على خلق قنوات تواصل فعالة مع الجانب المصرى الشقيق للوقوف على أخر ما توصل إليه قطاع الرعاية الصحية والاستفادة وتبادل الخبرات فى مجال الرعاية الصحية، وتابع: علاقاتنا مع مصر تاريخية ووصلت لمستوى متنام، ومؤكدًا أن التجربة المصرية فى التأمين الصحى الشامل تجربة ملهمة ومليئة بالخبرات التى يمكن نقلها لكافة الدول العربية.

وأضاف الغامدى: أن الرعاية الصحية فى مصر تخطو خطوات واسعة فى اتجاه التحول الرقمى وتطبيق أحدث نظم الرعاية الصحية المتكاملة، والذى يسهم فى فتح آفاق جديدة للاستثمار فى مجال الرعاية الصحية بها، كما توجه الغامدى والوفد المرافق له بالشكر والعرفان إلى الهيئة العامة للرعاية الصحية والدكتور أحمد السبكى رئيس الهيئة على حفاوة الاستقبال وحسن الضيافة.

وشارك فى الجولة التفقدية مع الدكتور أحمد السبكى رئيس هيئة الرعاية الصحية، والدكتور شبَّاب بن سعد الغامدى الأمين العام لمجلس الضمان الصحى السعودى، والوفد المرافق له، إلى المنشآت الصحية التابعة للهيئة بالإسماعيلية، كلًا من الدكتور هانى راشد، نائب رئيس مجلس إدارة الهيئة، والدكتور أمير التلوانى، المدير التنفيذى للهيئة، والدكتور شريف كمال، مستشار رئيس الهيئة لشئون الصيدلة وإدارة الدواء، والدكتور أحمد حماد، مدير عام المكتب الفنى لرئيس الهيئة، والدكتور عادل تعيلب، مدير عام الإدارة العامة للمراجعة الداخلية، والدكتور أحمد عاطف، المشرف العام على التعاون الدولى والعلاقات الخارجية، والدكتور عمرو عبدالنبى، مستشار رئيس الهيئة للشراكات وتنمية الأعمال.

كما شارك فى الجولة التفقدية، الدكتور أحمد البرعى، مدير فرع الهيئة بالإسماعيلية، والدكتور محمد نشأت، مدير إدارة الرعاية الثانوية بالهيئة والقائم بأعمال نائب مدير مجمع الإسماعيلية الطبى، والدكتور مؤمن القرقارى، نائب مدير فرع الهيئة بالإسماعيلية والقائم بأعمال مدير مجمع الإسماعيلية الطبى، والدكتور محمد عبدالعظيم، مدير مركز 30 يونيو الدولى لأمراض الكُلى والمسالك، والدكتورة منى منير، مدير إدارة الرعاية الأولية بالفرع، والدكتور محمد سراج الدين، مدير مركز طب أسرة المعمل المشترك العرايشية.

تجدر الإشارة، إلى أن محافظة الإسماعيلية هى ثالث محافظات المرحلة الأولى لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل الجديد، حيث تم إطلاق التشغيل التجريبى للمنظومة بها فى 16 فبراير 2021، فيما بدأ التشغيل الرسمى للمنظومة بالإسماعيلية فى أول يوليو 2022.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: