خبير اقتصادي: طرح «المركزي» لنصف مليار دولار لم يدعم «الجنيه» بشكل كافي

البنك المركزي المصري

البنك المركزي المصري

قال خالد حسني، الخبير الاقتصادي، إن قرار البنك المركزي برفع سقف الإيداع والسحب للنقد الأجنبي للأفراد يأتي في إطار محاولة حثيثة من البنك المركز لحذب العملات النقدية الصعبة، خاصة الدولار، ووضعها داخل الجهاز المصرفي بشكل رسمي، لافتًا أن القرار يأتي في بعد حالة تصراع وحدة كبيرة داخل الأسواق السوداء للعملة.

وأضاف «حسني» خلال مداخلة هاتفية لبرنامج “السوق” على فضائية “الغد” ، مع الإعلامي أحمد بشتو، أن المؤشرات الحالية غير إيجابية، متوقعا أن الأمور ستصبح أكثر صعوبا خلال الأيام القادمة،وستصبح خارج سيطرة البنط المركزي.
ورأى أن الطرح الذي قدمه البنك المركزي بنصف مليار دولار لم يؤتي بالنتيجة المرجوة لدعم الجنية المصري، خاصة في ظل الارتفاع المحموم لسعر الدولار في السوق الموازية، مشيرا إلى أن هناك حالة من عدم الوضوح خلال الوقت الحالي.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: