حكاية شيرين مع فيروس كورونا وعمل مسحة فى مستشفى العزل

شيرين عبد الوهاب

الوطن المصرى- عبير فودة

طالعتنا بعض المواقع وصفحات السوشيال ميديا بأخبار حول إصابة الفنانة والمطربة شيرين عبد الوهاب بفيروس كورونا المستجد وذهابها للمستشفى لعمل مسحة للتأكد من الإصابة بالفيروس .

وصل الخبر سريعاً للمطربة شيرين بعد تلقيها اتصالات من المقربين منها للإطمئنان عليها والوقف على حقيقة هذا الأمر ، وعلى الفور نفت المطربة شيرين عبد الوهاب، الأخبار التي ترددت أمس الأحد، عن إصابتها بفيروس كورونا المستجد، أو ظهور أية أعراض عليها مؤكدة أنها مجرد شائعات سخيفة ليس لها أساس من الصحة.

وقالت شيرين عبد الوهاب في تصريحات صحفية بأنها تتمتع بصحة جيدة ولم تظهر عليها أية أعراض أو إنها أجرت أي مسحات لاكتشاف فيروس كورونا المستجد كما أشيع، مؤكدة، هذا الكلام غير صحيح تماما وإنها مجرد شائعات مغرضة، ولا تعلم مصدرها.

وكانت ترددت شائعات  أمس، تفيد بإصابة النجمة شيرين عبد الوهاب بفيروس كورونا المستجد، بعد ظهور بعض أعراض الإصابة عليها، وهو ما دفعها للذهاب إلي المستشفي لإجراء مسحة للتأكد من الإصابة من عدمها، إلا أن نتيجة المسحة الأولي جاءت إيجابية وهو ما جعل شيرين وأسرتها تشعر بالخوف من هذا الفيروس اللعين لتطلب أسرتها القيام بعمل مسحة ثانية وهي المسحة التي جاءت نتيجتها سلبية وهي ما جعل شيرين واسرتها يشعرون بالإرتياح إلا أنه وحتي تتأكد شيرين من الأمر قامت بعمل مسحة ثالثة لتكون هي الفيصل ولكن لا تزال نتيجة المسحة لم تظهر بعد.

ويبدو أن النجمة شيرين عبد الوهاب تتعرض هذه الفترة لبعض الشائعات حيث واجهت أزمة منذ أيام، بانتشار شائعات اضطرت أن تنفيها أيضا بنفسها حول نشوب خلافات بينها وبين زوجها المطرب حسام حبيب، أدت الي الانفصال، ولكنها نفت كل هذه الأخبار.

 

 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: