حكاية اختفاء شاب مصرى من “الرحاب” منذ عام ونصف والعشاء الأخير

الشاب المختفى


الوطن المصرى – علاء سعد

من يفك لغز اختفاء الشاب محمد نبيل عامر الذى اختفى منذ عام ونصف العام فى ظروف غامضة ولم تفلح مساعى وجهود أسرة الشاب المختفى فى العثور عليه حياً أو ميتاً .

القضية يبدو عليها منذ الوهلة الأولى أن هناك أمر غير طبيعى وراء حالة احتفاء الشاب محمد ، لا سيما أنه لم يتم العثور عليه وما اذا كان ما زال على قيد الحياة أو حدث له مكروه لا قدر الله ، ورغم أن والد الشاب المختفى قام بإبلاغ الجهات المسئزلة إلا أنه لم يحدث فى الأمر جديد ، ونشر هذه الاستغاثة فى ” الوطن المصرى ” بمثابة بلاغ للسيد الوزير الوطنى المحترم اللواء محمود توفيق وزير الداخلية للتدخل شخصياً وإصدار تعليماته بضرورة كشف لغز اختفاء شاب مصرى .. وإليكم تفاصيل الحكاية من البداية كما جاءت على لشان والد الشاب محمد نبيل :

قال نبيل عامر أنه بالمعاش وكان يعمل مشرف أمن خاص فى مدينة الرحاب بالتجمع الأول وأن إبنه محمد ترك مدرسته فقرر الأب (عم نبيل) اصطحابه معه للعمل بالتجمع وبالفعل ذهب معه الإبن وعمل بمهنة مساعد كهربائى فى التجمع ، وكانوا يعودون إلى بلدتهم (قرية تطاى)  فى الإجازات سوياً .

وحدث أن مكث الأب فى بلدته لظروف صحية وحصل على أجازة مرضية لمدة ثلاثة شهور أما نجله فكان يسافر للعمل فى القاهرة ويعود فى الاجازات للبلدة  .

محمد نزل إجازته عادى فى البلد وسافر يوم 5 /٥/ ٢٠١٨ وكان قد أوشك على التعافى  ويستعد للعودة إلى عمله بعد ثلاثة أيام .

وبناءا على ما قاله الأب : حضر شاب صعيدى من سوهاج من جهينة الغربية إسمه (ح . س . أ ) على إنه يعمل فى مجال النظافة وبعد أربع أيام يوم  ٥/٨ / ٢٠١٨ اصطحب محمد الإبن وقال له تعالى نروح نجيب عشاء وأخذه ومشى وبشهادة زملائهم عمال الزراعة فى التجمع حصلوهم بالميكروباص وسألوهم رايحين فين قالولهم رايحين نجيب عشاء وقالولهم رايحين مشى ليه ؟ .. إركبوا معانا .. وركبوا معاهم

خروج محمد الإبن مع عامل النظافة كان يوم الثلاثاء 5/٨ /٢٠١٨ الساعة الخامسة عصرا بعد الإنتهاء من العمل وأمام فرد الأمن وردية النهار الساعه ١١ مساءا ، وعاد عامل النظافة بدون محمد الإبن وكان فرد الأمن الليلى هو من كان يقف ولم يرى غير عامل النظافة راجع بمفرده بدون محمد .

عامل النظافة نام واستيقظ فى الصباح وجمع مهماته ومتعلقاته وترك العمل فجأة وسط استغراب زملائه فى العمل وغادر العمل بالفعل .

وبناءا على ما قاله الأب عم نبيل أن المدير فى الشغل قالهم ( الولد ده حرامى ) يقصد عامل النظافة والسنهة اللى فاتت كان شغال ومشيته علشان حرامى وبالرغم من كده شغلتوه

أسرع عم نبيل الأب إلى موقع العمل للبحث محمد وزمايله حكوا للأب القصة وإختفاء محمد

ذهب عم نبيل الأب إلى قسم شرطة التجمع الأول لعمل محضر .. وهناك طالبوه بعمل محضر أولا فى مركز شرطة السنطة التابع له محل اقامتهم.

إتصل عم نبيل الأب بالأم وقالها روحى إعملى محضر فى مركز السنطة وبالفعل تم عمل المحضر وأرسلوا صورة منه لسوهاج المحافظة التابع لها عامل النظافة المتهم بإخفائه  .

عملوا كمين لعامل النظافة وقبضوا عليه ثم تم الافراج عنه واخلاء سبيله ومن ساعتها عم نبيل مش قادر يعمل حاجة ولا يوصل لحاجة ومحمد لحد اللحظة دى مختفى أو مخطوف .

ويظل اختفاء محمد نبيل لغزاً يحتاج إلى حل وكشف ملابساته .. أين اختفى محمد نبيل عامر ؟  

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: