حقيقة إصابة عادل إمام بفيروس كورونا

الوطن المصري – عبير فوده

كشف المخرج رامي امام  حقيقة إصابة والده الزعيم عادل امام  بفيروس كورونا.

وقال رامي إمام، في تصريحات صحفية، إن والده بخير، وما أشيع عن إصابته بفيروس كورونا عار تماما من الصحة، مؤكدا أنه مازال في الساحل الشمالي ويقضي فصل الصيف مع أبنائه وأحفاده.

وأشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تثار فيها هذه الشائعة، وأنها لم تقتصر على الإصابة بكورونا فقط، بل أُثيرت أكثر من مرة شائعات تفيد بوفاة والده، مطمئنا الجمهور على صحة والده.

وقال: “الزعيم صحته زي الفل، والحمدلله كويس ومش تعبان، وما فيش فيه أي حاجة وحشة نهائي، وبيطمنكم ما تقلقوش عليه”، معلنا استعداد والده للعودة للسينما بعد غياب طويل بفيلم سيكون من إخراجه، ورفض الإفصاح عن أي تفاصيل عن العمل.

وكان آخر أعمال الزعيم السينمائية فيلم “زهايمر”، الذي عرض في العام 2010، وشارك في بطولته كل من: نيللي كريم، وفتحي عبد الوهاب، وأحمد رزق، ورانيا يوسف، وهو من إخراج عمرو عرفة.

ينما كان آخر أعمال الزعيم عادل إمام مسلسل “فلانتينو”، الذي طرح في السباق الرمضاني، للعام 2020، وشارك معه عدد من الفنانين، منهم: داليا البحيري، ودلال عبد العزيز، وحمدي الميرغني، وطارق الأبياري، وهدى المفتي، ومن تأليف أيمن بهجت قمر، وإخراج رامي إمام.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: