حسين فهمي: المصريون ضربوا أروع الأمثلة فى المواطنة والتعايش

الفنان حسين فهمى
قال الفنان حسين فهمى خلال تقديمه لبرنامج  ”زمن” المذاع علي قناة الغد الاخبارية،” أنا محظوظ بأنني ولدت فى زمن مصر فيه كانت جميلة “، لافتًا إلى أن السينما والمسرح والشعر والموسيقى أشياء شكلت ضمير المصريين والسمة العامة للدولة وفقًا لمنهجية الإحترام المتبادل.
وأضاف أنه شاهد الزمن الذي احتضنت فيه مصر أبناء الديانات السماية الثلاثة الإسلامية والمسيحية واليهودية، مشيرًا إلى أن مصر احتضنت كل الناس من كل الديانات وكل الأجناس.
وأوضح فهمي أن المصريين فى ثورة 1919 خرجوا فى مظاهرات عارمة بغض النظر عن إنتماءاتهم السياسية أو ميولهم الدينية، وكانوا يهتفون “عاشت مصر حرة مستقلة” و “سعد سعد يحيى سعد”، مؤكدًا أن المصريين ضربوا أروع الامثلة فى المواطنة والتعايش منذ فجر التاريخ.
وأشار فهمي أن سعد زغلول نجح فى توحيد الأمة برفضه للتعصب مع إزكاء الروح الوطنية المصرية، وكان العُرف السائد أن تضم الحكومة وزيرا قبطيا، فإذا بسعد زغلول يُقدم فى الحكومة وزيرين قبطيين، لافتًا إلى أن الأمر صدم الملك للوهلة الأولى قبل أن يقتنع بفكر سعد زغلول.
واستعرض الفنان حسين فهمى تاريخ مصر القديم والعلاقة بين الأديان السماوية الثلاث والتسامح بين المصريين، إلى جانب الأوضاع السياسية بالدولة في عهد جمال عبد الناصر، والذي كان في عهده قائدا للعرب ومصر، ومرحلة أنور السادات وإطلاقه ليد الإخوان وأخيرًا مرحلة حسني مبارك.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: