حسام موافي: الموظف اللي بياخد 3 آلاف جنيه مسكين يستحق الدعم

الوطن المصري – جيهان جابر

قال الدكتور حسام موافي، أستاذ طب الحالات الحرجة بالقصر العيني، إن لفظ التعفف كلمة خطيرة تنطبق على الغني والفقير، والقوي والضعيف، مشيرًا إلى أن التعفف قضية كبيرة جدًا وكبيرة جدًا؛ وهناك فقراء تحسبهم أغنياء من التعفف.

وأضاف موافي، خلال تقديم برنامج «رب زدني علما» المذاع عبر قناة «صدى البلد»، أنه يجب على من يخرج الزكاة تحري أمر من يستحقها جيدًا «حذاري تدي قرش لواحد واقف في الشارع؛ إلا لو كنت تعرفه كويس جدًا»، مستشهدًا بالأية الكريمة «تحسبهم أغنياء من التعفف».

وتابع أنه «قعدت مع أحد المسئولين الكبار وكلمته في الدعم، وقالي رأيك إيه؟، قلتلة الفقراء ذكروا أكثر في القرآن والا المساكين، وقلتلة المساكين ذكروا أكتر، وذكروا مع اتنين ربنا بيفضلهم جدًا ذوي القربى واليتامى»، لافتًا إلى أنه نصحه بتوجيه الدعم للمساكين وليس الفقراء.

ولفت إلى أن المسكين (بلغة العصر) هو الذي يُمثل الطبقة المتوسطة «وأما السفينة فكانت لمساكين يعملون في البحر»، مؤكدًا أن من يستحق الدعم في هذه الحالة هم الطبقة المتوسطة «الموظف اللي بياخد 3 ألاف جنيه وعندة أولاد وبيعلمهم»، مؤكدًا أن هؤلاء «هم الحصان اللي بيجر مصر».

وأشاد بالقرار الذي اتخذته منطقة الشيخ زايد بمحاربة التسول، لافتًا إلى أنه ليس من العيب دعم الأقارب الذين يستحقون بشكل مادي، أو ملبس، أو طعام «متريحش نفسك ولو عليك 100 جنيه (زكاة) تديها لواحد واقف في الشارع؛ ربنا هيحاسبك على ده».

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: