جريدة تونسية: 94.9 ٪ من المواطنين يساندون قرارات الرئيس قيس سعيد

الوطن المصري فاطمة بدوي

تصدر الرئيس التونسي قيس سعيّد التصويت واحتل المرتبة الأولى بـ 91.9%، لو أجريت انتخابات رئاسية اليوم في تونس، وذلك حسب ما كشفه الباروميتر السياسي الشهري مؤسسة سيجما كونساي ونشرته جريدة المغرب التونسية اليوم الثلاثاء.

وجاءت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي في المرتبة الثانية بـ 2% والصافي سعيد بـ1.4% ثم نبيل القروي زعيم حزب قلب تونس، بـ1.3% ثم الرئيس المؤقت السابق المنصف المرزوقي بـ1.2%.

وكشفت الصحيفة أيضاً أن التونسيين ينوون إذا دعوا اليوم إلى انتخابات برلمانية، التصويت للحزب الدستوري الحر بـ30.8% مقابل 20.1% للحزب الذي قال المستجوبون إنهم ينتظرون تشكيله ليكون “حزب قيس سعيّد”، وذلك بعيداً أمام حركة النهضة بـ10.9%، وحزب قلب تونس بـ7.8% وحزب التيار الديمقراطي بـ5.9% من نوايا التصويت.

وبعد حوالي أسبوعين من القرارات الرئاسية يوم 25 يوليو الماضى نلاحظ تغيرا جذريا في المزاج العام فبعد أن تجاوزت نسبة التشاؤم %90 خلال الأشهر السابقة ها أن التفاؤل يصل هذا الشهر إلى %77.1 وهي نسبة لم نشهد لها مثيلا منذ سنة 2012.

لقد شهد الباروميتر السياسي الشهري الذي تنجزه مؤسسة سيجما بالتعاون مع جريدة “المغرب” منذ يناير 2015 بعض طفرات التفاؤل ولكن أهمها كانت في (نوفمبر 2019) كانت في حدود %62 فقط أما الأغلب الأعم فقد اتسم بتشاؤم كبير بلغ ذروته في هذا النصف الأول من سنة 2021

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: