جامعة بني سويف تحيل قضية تلاعب خبز المدينة الجامعية للنيابة العامة‎

الدكتور أمين لطفي رئيس جامعة بني سويف - أرشيفية

الدكتور أمين لطفي رئيس جامعة بني سويف – أرشيفية

 

أكد الدكتور أمين لطفي، رئيس جامعة بني سويف، أن الشخص الذي تم ضبطه في التلاعب بحصة الخبز الخاصة بالمدينة الجامعية هو مجرد مورد الخبز للمدينة الجامعية وليس موظفًا بالمدينة أو الجامعة على الاطلاق.

مشيرًا إلى أنه أحال رئيس الجامعة والموضوع بكاملة إلى المستشار القانوني للتحقيق ومعرفة حجم الخطأ أو المخالفة والمتسببين في حدوثه وهل هناك تسهيل في حدوث المخالفة علاوة على التحقيق بمعرفة الشئون القانونية للموظفين ذوي الصلة والمحقق القانوني لأعضاء هيئة التدريس من أحد أساتذة كلية الحقوق ذوي الصلة طبقًا للقانون كما أمر رئيس الجامعة بالتحقق من الخطاب الوارد من مديرية التموين وموافقتها على إعطاء المورد الكارت الذهبي لاستلام الخبر حسب النظام المتبع.

كما أكد رئيس الجامعة على التحقيق في خطاب نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب السابق الموجه إلى مديرية التموين بتفويض الشخص المذكور لإستلام الخبز من المخابز وتسليمه إلى المدن الجامعية دون الرجوع إلى الجامعة واعتماد التفويض من رئيس الجامعة مع العلم بأنه قد ورد خطاب من مديرية التموين إلى النائب السابق يتضمن شروط و ضوابط صرف الخبز للمدن الجامعية، ومن أهم تلك الضوابط تحديد موظف من الجهة الطالبه بأسمة ووظيفتة والرقم القومي لاستلام الخبز الخاص بالمدن الجامعية مع كتابة إقرار من ذلك الموظف بعدم صرف الخبز في أيام العطلات والإجازات الرسمية وتشكيل لجنة من الادارة للتأكد من أعداد المستحقين للخبز بمقر المدن الجامعية من واقع السجلات الرسمية.

وأضاف رئيس الجامعة أنه قام بتحويل كافة وقائع الموضوع إلى النيابة العامة منعًَا لأي ضرر يلحق بالمال العام لأن الموضوع يتعلق باستيلاء المورد على كمية من الخبز وبيعها لحسابه الخاص والاستفادة من الدعم النقدي دون وجه حق وقد يكون هناك من ساعده على ذلك الاستيلاء.

علمًا بأنه قد سبق وأحال رئيس الجامعة الموضوع كاملًَا إلى الرقابة الإدارية بتاريخ 6/12/2015، أي قبل حدوث الواقعة المشار إليها كما قامت الجامعة بتعيين فرد مسئول من المدينة الجامعية باستلام مسئولية الكارت الذهبي مع وضع كافة الضوابط لمنع حدوث ذلك مستقبلًا .

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: