تنظيم القاعدة يهدد إسبانيا ..الظواهري يدعو لـ”تحرير سبتة ومليلة”

الوطن المصري – فاطمة بدوي

هدد تنظيم القاعدة الإرهابى إسبانيا  مرة آخرى، حيث قام زعيم التنظيم متعدد الجنسيات “أيمن الظواهرى”، بوضع إسبانيا فى بؤرة اهتمامه فى خطاب طويل ضد ما أطلق عليه “احتلال” سبتة ومليلة، وذلك فى إشارة لعزمه لشن هجمات إرهابية جديدة، حسبما قالت صحيفة “ايرالدو” الإسبانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن التنظيم نشر تسجيل فيديو يحتوى على تهديدات ضد إسبانيا، وذلك فى 24 نوفمبر الماضى عبر المنتديات الإرهابية، وهو خطاب مدته 38 دقيقة بعنوان “تحذير للأمة الإسلامية من التهديد الذى تمثله الأمم المتحدة”.

وأشارت  أجهزة مكافحة الإرهاب فى الداخلية والاستشارات الاستخباراتية والأمنية الإسبانية AICS، إلى أن الظواهرى يهاجم بشكل أساسى الأمم المتحدة، حيث قال: “الأمم المتحدة تم إنشاءها من قبل القوى المنتصرة في الحرب العالمية الثانية، بهدف فرض نظام سياسي وعقيدة على العالم بأسره ، وبهدف ترسيخ هيمنتها على بقية البشرية”، واستنكر “قبول عضوية الأمم المتحدة يعني ضمناً قبول الحكم بموجب قوانين غير الشريعة الإسلامية وبالتالي التخلي التام عن الشريعة”.

وأضاف الظواهرى “الأمم المتحدة منظمة أنشأها أعتى المجرمين لتغيير نظام المعتقدات لبقية البشرية، وتحديداً المسلمين”مستشهدا في هذا السياق بإسبانيا التي يتهمها مع دول أخرى باحتلال الأراضي الإسلامية، سبتة ومليلية ، بمباركة الأمم المتحدة، رغم أن ميثاق الأمم المتحدة يضمن حرية الشعوب، داعيا إلى تحرير سبتة وميلة من الاحتلال الإسبانى ، كما يزعم.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: