تفاصيل اعتداء مسلح على أطباء «بنها الجامعي» بعد رفضهم إعادة الكشف على زوجته

 

مستشفى بنها الجامعي - أرشيفية

مستشفى بنها الجامعي – أرشيفية

علمت وكالة «ONA» من مصدر -رفض ذكر اسمه- داخل مستشفى بنها الجامعي أن المريضة بقسم النساء والتوليد والتي تعدى زوجها بالسلاح الناري على الأطباء، كانت قد تم تحويلها من قبل مدير المستشفى دكتور محمد عبد السلام، حيث كانت تعالج بعيادته الخاصة، وأشار المصدر إلى أن مدير المستشفى امتناع عن الرد على هاتفه بعد تحويله للحالة.

وأكد المصدر أن الشخص الذي شهر سلاحه في وجه الأطباء، ادعى أنه ضابط واعتدى على الأطباء عندما رفضوا ترك حالة حرجة من أجل إعادة الكشف على زوجته، واقتحم بصحبة 3مرافقين من الرجال لاستقبال النساء بمستشفى بنها الجامعي مع العلم بأنه يمنع تواجد الرجال داخل الاستقبال، وأصاب أحد الأطباء بارتجاج في المخ.

وذكر المصدر، أن شخص آخر غير المعتدي قدم نفسه إلى النيابة، واعترف برفع السلاح في وجه الأطباء والاعتداء على أحدهم بعد التحرش بزوجته  في الاستقبال، إلا أن المرضى الموجودين -حينها- نفوا وجود واقعة تحرش.

كان أطباء قسم النساء والتوليد بمستشفى بنها الجامعي، قد  قرروا السبت 6 فبراير، وقف العمل بالقسم لحين اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه هذا التعدي، وتقدم عدد منهم بشكوى إلى نقيب أطباء القليوبية بخصوص اقتحام استقبال النساء بمستشفى بنها الجامعي  والاعتداء على عمليات الطوارئ أثناء تواجد الأطباء أحمد قاسم، أحمد صلاح، كريم حامد مما نتج عنه إصابة الطبيب أحمد قاسم، والطبيب كريم حامد وتم حجزهم بطوارئ المخ والأعصاب كما تبين من فحص القلب للطبيب أحمد قاسم انه يعاني من مشكلة بالقلب وثارة حالة من القلق، ما أدى إلى توقف العمل بالاستقبال نتيجة لذلك.

وطالب الأطباء من نقيب القليوبية اتخاذ اللازم نحو الواقعة حفاظًا على حقوق الأطباء الشخصية وحفاظا على المرضى وذلك بعد تحريرهم محضر ويحمل رقم 695 لسنة 2016.

وأكد أمين عام نقابة الأطباء بالقليوبية دكتور أشرف النعناعي، أن الاعتداء على أطباء قسم النساء بمستشفى بنها الجامعي هو استمرار لمسلسل الاعتداء على الأطباء أثناء تأدية عملهم مطالبا الحكومة بالتدخل لحماية الأطباء.

وأوضح دكتور أشرف أن النقابة العامة بصدد عقد جمعية عمومية طارئة يوم الجمعة 12 فبراير الجاري لمناقشة هذه التعديات.

2
3
1

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: