تفاصيل أخطر رسالة من وزير خارجية مصر إلى أثيوبيا

شكرى

الوطن المصرى – فاطمة بدوى

فى تطور لاحق للأحدث على الصعيد الجنوبى وسد النهضة الأثيوبي أكد عضو لجنة الدفاع والأمن القومي في البرلمان المصري اللواء تامر الشهاوي مخاطبا وزير الخارجية الإثيوبي غيدو أندارغاشو: تعقل! فأنت تتحدث مع مصر وأدعوك ألا تأخذك العزة بالإثم.

وتابع مخاطبا الوزير الإثيوبي: “لو كنت تعتقد أن ما يصبو إليه بعض الدول لتنفيذ أجندتهم في القرن الإفريقي والبحر الأحمر من خلال تلك التصرفات حتى تتقلد إثيوبيا دورا إقليميا على حساب مصر وحصتها المائية فإنك واهم لأنك لست سوى أداة طيعة في أيدي تلك الدول والتى تدفعك دفعا إلى تلك التصرفات الصبيانية البعيدة كل البعد عن العلاقات الدولية وأيضا العلاقات التاريخية بين مصر وإثيوبيا”.

وأضاف: “موقفكم مؤسف وغير مقبول ولا يعكس روح التعاون وحسن الجوار التي يتعين أن تسود العلاقات بين الأشقاء الأفارقة وبين الدول التي تتشارك موارد مائية دولية وطرحكم الأخير في الإجراءات التفاوضية لن نقبله والذي يتأسس على إرغام مصر والسودان إما على التوقيع على وثيقة تجعلهما أسيرين لإرادة إثيوبيا، أو أن يقبلا بقيام إثيوبيا باتخاذ إجراءات أحادية كالبدء في ملء سد النهضة دون اتفاق مع دولتي المصب”.

وقال: “لجوء مصر للتصعيد الإفريقي والدولي يأتي في ظل احترامها للمواثيق الدولية… كنت تنعت مصر بالمقامرة السياسية وهو غير صحيح فأنا أدعوك أن تتعقل وتتخلى عن المراهقة السياسية”.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: