أبو الغيط

تصريحات قوية من الجامعة العربية حول أزمة سد أثيوبيا.. والاستفزاز الإسرائيلى

الوطن المصرى – وكالات

أكد الدكتور أحمد أبو الغيط الأمين العام لجامعة الدول العربية في مقابلة مع RT اليوم الثلاثاء، بأن رد إثيوبيا بشأن مشروع القرار الذي وافقت عليه الجامعة العربية بشأن “سد النهضة” كان غاضبا.

وأفاد أمين عام جامعة الدول العربية بأن أديس أبابا تصورت أن الجامعة العربية لا تستطيع أو لا ينبغي لها التدخل في هذا الشأن.

وقال أبو الغيط إن مصر طلبت اجتماع طارئا للجامعة العربية في العام 2020 لطرح قضية “سد النهضة” الإثيوبي.

وأضاف أن مشروع القرار الذي عرض تمت الموافقة عليه لتوافق الآراء، مشيرا إلى أنه قرار يؤيد المواقف المصرية السودانية ويطالب إثيوبيا بالالتزام بقواعد القانون الدولي وبالحصص المقررة لكل من مصر والسودان.

وشدد على أن الجامعة العربية تتدخل ولها الجق الكامل لأن عضوين من أعضائها يتعارض والموقف الإثيوبي.

وأشار إلى أن بعض الموارد المائية العربية تقع خارج الحدود، مستحضرا في السياق مثال نهر دجلة والفرات وعلاقة العراق بتركيا بالإضافة إلى مياه النيل وعلاقة السودان ومصر مع إثيوبيا.

وأوضح أبو الغيط أن الجامعة العربية لديها مواقف واضحة في الملف، مشددا على حق العرب في المياه.

وبخصوص القضية الفلسطينية، أكد أمين عام جامعة الدول العربية وجود استفزاز إسرائيلي واضع في القدسوأن هذا الاستفزارز يجب أن يتدى له العالم والمجتمع المدني ومجلس الأمن.

وأوضح أن الجامعة العربية تؤيد بالكامل المطالب الفلسطينية.

وبين أن المجتمع المدني يجب أن لا يتصدى للاستفزازات فقط، وإنما أن يركز على حل الدولتين واللتوصل إلى تسوية بشأن الوضع في فلسطين.

وصرح في السياق بأن المجتمع الدولي يظهر عدم اهتمام بالقضية الفلسطينية في الوقت الذي يركز فيه على قضايا إقليمية أخرى، مؤكدا أن الوضع في فلسطين قابل للانفجار إن لم يتم الوصول إلى حل جذري.

وتابع قائلا إن كل الدول العربية التي طبعت العلاقات مع إسرائيل أكدت على المبادرة العربية بشأن القضية الفلسطينية.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: