تخريج الدفعة الثانية من برنامج اعداد القيادات بالهيئة العربية للتصنيع

 
الوطن المصرى – ناريمان خالد
بالتعاون مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري «العربية للتصنيع»: خطة لتدريب كوادر الإدارة العليا وفقا لأحدث النظم الإدارية والتحول الرقمي شهد الفريق “عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع، والدكتور “إسماعيل عبد الغفار” رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، ووفد من أساتذة الأكاديمية حفل تخرج الدفعة الثانية من البرنامج التخصصي لاعداد القيادات بالعربية للتصنيع في الفترة من 13 يونيو حتي 1 أغسطس 2021,الذي ينفذ بالشراكة مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري. في هذا الصدد , أوضح “التراس” أن العربية للتصنيع وضعت خطة طموحة واضحة لتدريب وتأهيل وتنمية الكوادر البشرية في كافة التخصصات , وفقًا لأحدث نظم التدريب الإدارية والتحول الرقمي، مشيرًا أن هذا البرنامج يتم بمقر المعهد العربي للتكنولوجيا المتطورة التابع للهيئة , بشراكة بين الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري‏ والمدرسة الوطنية للإدارة بفرنسا (L’Ecole Nationale D’Adminstration) وأضاف أنَّ الهيئة العربية للتصنيع باعتبارها الظهير الصناعي للدولة عقدت مؤخرًا شراكات جدية لتوطين التكنولوجيا , مع كبرى الشركات الدولية في كافة مجالات التصنيع ذات المكانة العالمية ، ومن ثم كان لابد من أهمية الإستثمار لتنمية المهارات الإدارية والقيادية للكوادر البشرية لجميع وحدات الهيئة. كما أوضح”التراس” أن البرنامج التدريبي تم إعداده من خلال محاور علمية أعدت وفقًا لأحدث المعايير العالمية ومواكبة للخطة الإستراتيجية للدولة، مشيرًا إلى أن التدريب يعد بمثابة نافذة تطل علي علوم الغد ويسهم بقوة في بناء الإنسان القادر علي القيادة لتحقيق التنمية المستدامة وفقا لرؤية مصر 2030. وأشار أن البرنامج ينفذ في إطار صقل مهارات الصف الأول من قيادات الهيئة وبناء مهارات الصف الثاني وتأهيلهم للقيادة في وحدات الهيئة العربية للتصنيع باعتبارها من أهم قلاع الصناعة في مصر والوطن العربي. في سياق متصل، أشاد رئيس العربية للتصنيع بالتزام المتدربين بالمشاركة الفعالة بالبرنامج التدريبي لتحقيق أقصى أستفادة بما يؤهلهم لتطبيق ما درسوه خلال التدريب، موضحًا أنَ التأهيل المبني على أسس ومعايير علمية هو حجر الزاوية في بناء قدرات ومهارات الفرد بما يعود بالنفع على المؤسسات فنيا واقتصاديا. من جانبه، أشاد الدكتور “إسماعيل عبد الغفار”، بالتعاون البناء والمثمر مع الهيئة العربية للتصنيع, موضحة أن الهيئة تمثل شريك أساسي مع الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا في بناء مصر الرقمية. وحققت خطوات غير مسبوقة علي مستوي نظم التدريب وعمليات الإنتاج بالتعاون مع كبري الخبرات العالمية المتخصصة . كما أكد “عبد الغفار” علي إستمرارية البرامج التخصصية لإعداد وتأهيل قيادات الإدارة العليا بالهيئة العربية للتصنيع، وفقا لأحدث النظم الإدارية والتحول الرقمي مشيرا لأهمية هذه البرامج في تحسين إدارة موارد الدولة وهيئاتها ومؤسساتها. وشهدت فعاليات حفل التخرج تسليم الفريق “عبد المنعم التراس” رئيس الهيئة العربية للتصنيع، والدكتور “إسماعيل عبد الغفار” رئيس الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري، الشهادات لعدد (18) من خريجي البرنامج من قيادات الهيئة العربية للتصنيع، علمًا بأن محاور البرنامج الرئيسية تناولت مجالات السياسة، الإقتصاد، القانون، الإجتماع، تكنولوجيا المعلومات والإتصالات، الإعلام، الحوكمة، الإدارة، المهارات الشخصية.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: