تأجيل محاكمة «بديع» وآخرين في « فض اعتصام رابعة العدوية» لـ 21 مايو

محمد بديع، المرشد السابق لجماعة الإرهابية – أرشيفية
قررت محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، اليوم الثلاثاء، تأجيل محاكمة 739 متهمًا، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ”فض اعتصام رابعة العدوية”، لجلسة 21 مايو .
وجاء التأجيل، لاستكمال فض الأحراز، فيما عقدت الجلسة برئاسة المستشار حسن فريد، حسبما أفاد مراسلنا.
ويأتي على رأس المتهمين في القضية، عددًا من قيادات جماعة “الإخوان”، وفي مقدمتهم محمد بديع، المرشد العام للجماعة، وأسامة، نجل الرئيس المعزول محمد مرسي.
وتشمل قائمة المتهمين المصور الصحفي محمود شوكان.
وكات النيابة العامة، قد أسندت للمتهمين”تدبير تجمهر مسلح، الاشتراك فيه بميدان رابعة العدوية (ميدان هشام بركات حاليًا)، وقطع الطرق”.
كما أسندت للمتهمين “تقييد حرية الناس في التنقل، القتل العمد مع سبق الإصرار للمواطنين، وقوات الشرطة المكلفة بفض تجمهرهم، الشروع في القتل العمد، وتعمد تعطيل سير وسائل النقل”.
وتضمنت قائمة التهم المسندة إلى المتهمين” ارتكابهم لجرائم احتلال وتخريب المباني والأملاك العامة والخاصة والكابلات الكهربائية بالقوة، تنفيذًا لأغراض إرهابية بقصد الإخلال بالنظام العام، وتعريض سلامة المجتمع وأمنه للخطر، وتكدير السكينة العامة”.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: