بعد عزل حمدي فتحي لاصابته بفيروس كورونا الاهلي يطمئن علي إجراءاته

جمدي فتحي

الوطن المصري – ماهر رضا

 

أجرى سيد عبد الحفيظ، مدير الكرة بالنادى الأهلى، اتصالات هاتفية مع حمدى فتحى، لاعب الفريق، من أجل الاطمئنان عليه بعد إصابته بفيروس كورونا مؤخراً، واطمأن مدير الكرة كذلك على إجراءات عزل اللاعب فى منزله واتباع الإجراءات الاحترازية وتنفيذه بروتوكول العلاج المُتبع فى مثل هذه الحالات.

 وأكد حمدى فتحى لمدير الكرة بالأهلى أن حالته جيدة ولا تدعو للقلق، خاصة أنه لا يشعر بأعراض الفيروس وأنه مُلتزم بجميع الإجراءات الاحترازية منذ اكتشاف إصابته بالفيروس، الخميس، كما أنه يتواجد فى منزله بعيداً عن أفراد أسرته لعدم انتشار الفيروس.

فيما أعلن مسئولو الأهلى حالة الطوارئ القصوى فى فريق الكرة على وجه الخصوص وداخل القلعة الحمراء بصفة عامة بعد إصابة حمدى فتحى بفيروس كورونا، وطلب السويسرى رينيه فايلر بتشديد الإجراءات الاحترازية داخل الفريق وزيادة عمليات التعقيم فى غرفة خلع الملابس وأدوات الكرة وغيرها من الإجراءات التى تضمن سلامة الجميع فى الفريق وتمنع انتشار الفيروس داخل الفريق، كما حدث فى أندية أخرى أبرزها الإنتاج الحربى الذى تم اكتشاف 18 حالة كورونا فيه مؤخراً.

وتحدث رينيه فايلر مع سيد عبد الحفيظ مدير الكرة والدكتور خالد محمود بشأن الإجراءات الاحترازية، وكذلك زيادة عدد المسحات الطبية للتأكد من عدم انتشار الفيروس، بجانب فرض تعليمات مُشددة على اللاعبين بعدم التهاون خارج النادى، باعتبار أن البعض بدأ يُقلل من إجراءاته الاحترازية ويتعامل مع الفيروس على أنه انتهى وهذا أمر غير صحيح على الإطلاق، ولا بد من الاهتمام بعمليات التعقيم التى كان تحدث طوال الفترة الماضية حفاظاً على الصحة العامة فى الفريق، وتسببت واقعة حمدي فتحي فى إثارة حالة من القلق والرعب داخل النادى، خاصة أنها الأولى فى الفريق وانتاب معظم لاعبى الفريق حالة من القلق والذعر خوفاً من إصابتهم بالفيروس، خاصة أنهم “مُخالطين” لحمدى فتحى وشاركوا معه فى التدريب طوال الأيام الماضية.

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: