بعد رأى المفتى.. تأييد الإعدام شنقا لقاتل صديقه بحلوان

الوطن المصري – علاء سعد

أصدرت محكمة جنايات القاهرة المنعقدة بالتجمع الخامس، اليوم الأربعاء الحكم على المتهم بإنهاء حياة صديقه وإلقاء جثته بمدينة حلوان، بسبب خلافات مالية بينهما، بدائرة قسم شرطة حلوان بمحافظة القاهرة بالاعدام شنقا.

وكانت المحكمة فى الجلسة السابقة أحالت أوراق المتهم إلى فضيلة مفتى الجمهورية لأخذ رأيه الشرعى فى إعدامه من عدمه.

صدر الحكم برئاسة المستشار أحمد عبدالعزيز قتلان، وعضوية المستشارين رأفت محمد القاضى، ومحمد شرف الدين محمد، وأمانة سر عمر عاشور.

وذكر أمر إحالة المتهم بدائرة قسم شرطة حلوان بمحافظة القاهرة، أن المتهم قتل عمدا المجنى عليه «أحمد إبراهيم أحمد م» مع سبق الإصرار

وأوضح أمر الإحالة أن المتهم بيت النية وعقد العزم المصمم على قتله، فأعد لذلك مخططا واستدرجه إلى مسرح الجريمة، وخدعه بإحضار شىء على خلاف الحقيقة كذبا، فلما أجاب المجنى عليه دعوته وما ظفر به حتى التف خلفه وطوق رقبته بحزام جلدى، ثم طعنه عدة طعنات بسلاح أبيض «سكين» فأصابه قاصدًا قتله فأنهى بفعله حياته، ولم يدر إذ مثل بجثمانه تقطيعا بأدوات وصفها تمهيدًا لإخفاء جريمته أثرًا وتخلص من أعضائه غيبًا على النحو المبين بالتحقيقات.

كما حاز المتهم سلاحا أبيض وأدوات سكين، ساطور، صاروخ كهربائى التى تستخدم فى الاعتداء على المجنى عليه فى غير الأحوال المصرح بها قانوناً.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: