براءة محمد حسان من تهمة “ازدراء الأديان”

مراسل ONA
قضت محكمة جنح أول أكتوبر، ببراءة الداعية الإسلامي محمد حسان من تهمة “ازدراء الأديان” ونشر أفكار متطرفة، والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي.
كان أحمد فؤاد عبداللطيف، قد أقام صحيفة جنحة مباشرة ذكر فيها “أنه انتشر مقطع على “يوتيوب” يتحدث فيه الداعية عن قصة زواج النبي محمد من خديجة بنت خويلد، أول زوجة برواية يقول أنها تحمل معلومات متطرفة”.
وأضافت الدعوى أن “ما جاء في محتوى الفيديو يدس السم فى العسل، ويسيء لجموع المسلمين، ويقر بأن السيدة خديجة سقت والدها وزمرة من قريش خمرًا ليوافق على زواجها من النبي”.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: