محمد بدير

بدير: اختيار «عامر» لرئاسة اجتماعات البنك الدولى يعكس نجاح مصر في برنامج الإصلاح الاقتصادي

الوطن المصرى- ناريمان عبد الله

قال القيادى المصرفى محمد بدير، الرئيس التنفيذي لبنك QNB الأهلي، إن اختيار محافظ البنك المركزي المصري، القيادى المصرفى طارق عامر، ليرأس الاجتماعات السنوية المقبلة لمجموعة البنك الدولي وصندوق النقد الدوليين، المقرر عقدها في أكتوبر 2022 بحضور محافظي البنوك المركزية، ووزراء المالية للدول المشاركة؛ دليل على قوة ومكانة البنك المركزي المصري، والسُّمعة الطيبة التي يتمتع بها في الأوساط الدولية، بالإضافة إلى نجاحه في إدارة ملف السياسة النقدية بأقصى درجات الاحترافية والمرونة.

وأضاف “بدير”، أن البنك المركزي المصري بقيادة طارق عامر قدم جهودا كبيرا لدعم الاستقرار النقدي والمالي في مصر، والحفاظ على معدلات النمو الاقتصادي، والدفع بمسيرة التنمية الاقتصادية، واستقرار سعر الصرف، والسيطرة على معدلات التضخم؛ مما جعله بين أفضل 10 محافظي بنوك مركزية على مستوى العالم في العام الماضي 2021، بالإضافة إلى إشادة العديد من المؤسسات المالية العالمية بقوةِ وصلابةِ القطاع المصرفي المصري.
وأكد الرئيس التنفيذي لـ QNB الأهلي أن تمثيل مصر في الاجتماعات السنوية لصندوق النقد الدولي، واختيار محافظ البنك المركزي ليرأس تلك الاجتماعات، وإلقاء الكلمة الافتتاحية في الاجتماعات برفقة رئيس البنك الدولي، ومديرة صندوق النقد الدولي؛ يعكس أيضا نجاح مصر في برنامج الإصلاح الاقتصادي، الذي أدّى إلى تحسّن مؤشرات الاقتصاد الكلي في ظل العديد من الأزمات العالمية، مثل جائحة كورونا، وأزمة سلاسل الإمدادات والتوريد، وتداعيات الحرب الروسية- الأوكرانية.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: