بتكلفة 300مليون دولار تطوير 21محطة رادار في 5مطارات

جانب من مراسم التوقيع

جانب من مراسم التوقيع

شهد الطيار حسام كمال وزير الطيران المدني مراسم توقيع عقد مشروع تطوير أنظمة الملاحة الجوية في ٢١ محطة رادارية بتكلفة بلغت ٣٠٠ مليون دولار بين الشركة الوطنية للملاحة الجوية و شركتي (LEMZ-AZIMUT) خلال ٣٠ شهرا في خمس مطارات (الأقصر – أسوان – برج العرب – العريش – شرم الشيخ) قام بتوقيع العقد الكابتن آهاب محيي رئيس الشركة الوطنية للملاحة الجوية وأسكر سادوف رئيس شركة AZIMUT والكسندر بونومارينكو المدير التجاري لشركة LEMZ الروسية.

وأكد كمال أن الوزارة تلتزم مع شركاتها بتطبيق أعلي المعايير والمقاييس الدولية فيما يتعلق بمجالات السلامة الجوية والأمان والبيئة ، كما تتضمن خطة الوزارة الحالية تحديث نظم الملاحة وإدارة الحركة الجوية واستخدام أكثر كفاءة للمجال الجوي المصرى من خلال توفير أنظمة ملاحية ، وتحديث البنية التحتية للمجال الجوى المصرى بتغطية رادارية عالية الدقة وأنظمة ادارة للحركة الجوية على أعلى تقنية ، بالإضافة الى تطوير جذرى لشبكة الطرق الجوية داخل المجال الجوى المصرى و تحديد شبكة مسارات للحركة الجوية أكثر مرونة ، تسمح بتخفيض المسافة والوقت لرحلات الطيران من خلال انشاء مركز لإدارة الفضاء الجوي.

وأعرب ممثلي شركتي LEMZ و AZIMUT الروسيتين عن تقديم كافة الدعم المطلوب والتسهيلات اللازمة لتحقيق الأهداف المرجوة من مشروع تطوير أنظمة الملاحة الجوية وتبادل الخبرات وتأهيل الكوادر المصرية فى هذا المجال لإحداث طفرة فى مجال الطيران المدنى و الملاحة الجوية خلال المرحلة القادمة.

وحضر التوقيع المهندس اسماعيل أبوالعز رئيس الشركة القابضة للمطارات والملاحة الجوية وبيندرسكي جينادي رئيس شركة LEMZ وأسكر سادوف رئيس شركةAZIMUT ولفيف من قيادات وزارة الطيران المدني وأعضاء السفارة الروسية بالقاهرة.

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: