بالفيديو| 19 مايو.. عرض «72+2» في «الأليانس فرانسيز»

يستعد المخرج الشاب أيمن زكريا، لعرض فيلمه الأول ” 72+2″ في مركز الاليانس فرانسيز ببورسيعد، في الـ 19 من مايو الجاري.
ويعقب عرض الفيلم مناقشة مع المخرج.
يذكر أن الفيلم وثائقي درامي، وأحداثه قد حدثت للمخرج بشكلٍ شخصي، “حقيقية 100%”.
أيمن زكريا، مخرج شاب من مدينة بورسعيد الباسلة، تأثرت حياته سلبًا عقب حادثة استاد بورسعيد المؤسفة في الأول من فبراير عام 2012م، عقب انتهاء مباراة كرة القدم بين فريقي المصري، والأهلي.
وأسفرت الحادثة السالفة الذكر، عن وفاة ما يقرب من 70 شخصًا، الأمر الذي أدى إلى حالة استياء، وسخط كبيرين من مصر بأكلمها تجاه مدينة بورسعيد، و أهلها.
وأثار ما سبق، تساؤلٍ مثل:” كيف له وهو مصري أن يشعر بالخوف من المصريين؟”، فمن حقه كمواطن مصري من بورسعيد أن يذهب إلى أي شبر على أرض بلده دون الشعور بالرهبة، و دون أن يعامله أحد بشكلٍ غير لائق لإنه من مدينة أخرى.
“2+27″، يعرض جزء من معاناة أهل بورسعيد، و الحصار النفسي الذي تم فرضه على المدينة، و كيف أن متعة تشجيع فريق ما خرجت من كونها مساندة الفريق المفضل، وتحولت لاستفزاز، وإثارة أعصاب، وإهانة المشجع المنافس.
كما يعرض كيف لعبت بعض وسائل الإعلام دورًا في انتشار الإشاعات، وقلب الحقائق، لتوجيه الناس، وتحريضهم ضد أهالي بورسعيد.
يهدف الفيلم إلى نبذ التعصب، والعنصرية التي تؤدي إلى التفرقة، والانقسام بين الناس.
أراد المخرج بهذا الفيلم أن ينظر للصورة الكاملة، من جميع الزوايا، بمنتهى الحيادية.
شاهد تريللر الفيلم..
[youtube https://www.youtube.com/watch?v=W8Ket3A1PT0?rel=0&w=550&h=300] مشهد من فيلم 2+27
مشهد من فيلم 2+27
 
مشهد من فيلم 2+27

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: