ايقاف عضوات بنادي الجزيرة بسبب التورتة الجنسية.. والنيابة تحقق في الواقعة المشينة

الوطن المصري –  علاء سعد

لا زالت أصداء الاحتفال الغريب بعيد ميلاد إحدي عضوات نادي الجزيرة حديث السوشيال ميديا ومواقع التواصل الاجتماعي والتي احضرت تورنة خادشة للحياء حيث اتخذت إدارة نادى الجزيرة قرارا رسميا بشأن واقعة عضوات النادى اللاتي شاركن في حفل الحلويات الجنسية الذي أقيم منذ أيام ، وانتشر علي مواقع التواصل الاجتماعي بعض مقاطع الفيديو التي تثبت الواقعة.

وجاء قرار إدارة نادي الجزيرة بإيقاف العضوات لحين الانتهاء من التحقيقات التي قامت إدارة النادي بالبدء فيها عقب انتشار الواقعة ، وذلك لمخالفتهم نظم ولوائح النادي.

وتعقد وزارة الشباب والرياضة، ولجنة من مديرية الشباب والرياضة بالقاهرة غدا الأربعاء، جلسة تحقيق مع عضوات نادي الجزيرة اللواتي ظهرن فى الصور التي تحمل إيحاءات جنسية أثناء احتفالهن بعيد ميلاد إحداهن بحلوى على شكل أعضاء تناسلية.

من جانبه أكد الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة أن التحقيقات  بشأن الصور المتداولة فى نادى الجزيرة ، سيتم الانتهاء منها خلال الساعات القليلة المقبلة خاصة وأن الموضوع تحول إلى قضية رأى عام

وقال صبحى فى تصريحات صحفلية أن لجنة التحقيق التى شكلتها الوزارة معها لجنة أخرى شكلها النادى ومن المقرر أن يصدر القرار بنتيجة التحقيق فى أقرب وقت وبالأرجح خلال ساعات قليلة من اليوم .

وأضاف وزير الرياضة أنه طالب اللجنة المكلفة بالتحقيق وكذلك لجنة نادى الجزيرة بسرعة إنهاء التحقيقات لإتخاذ القرار المناسب في هذه الأزمة فى ظل حرص الوزارة على المنشأت الرياضية والأهداف التى تسعى إليها .

من ناحية أخرى وجهت نيابة قصر النيل للمتهمة بتصنيع تورتة عيد ميلاد عضوة بنادى الجزيرة، تهمة خدش الحياء، غير أن المتهمة أنكرت ما نسب إليها من تصنيع تورتة عليها صور جنسية 

وقالت المتهمة فى التحقيقات إنها معروفه لدى العديد  من الزبائن بتصنيع التورتة وطهى الطعام وتوصيله إلى المنازل وهو بالنسبة لها مشروع ربحى

وقالت المتهمة فى التحقيقات إنها صنعت التورتة فى منزلها، بعد اتصال إحدى السيدات بها لصنعها للاحتفال بعيد ميلاد سيدة فى نادى الجزيرة، وأضافت أن التورتة التى صنعتها لم تضع عليها أية صور جنسية، ولكن كانت تورتة عادية

وأشارت إلى أنها فوجئت بالصور تنتشر على مواقع التواصل الاجتماعى، مضيفة إلى أن تلك الأشكال الجنسية لم تصنعها.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: