انتشار عناصر القوات المسلحة لتنفيذ خطة تأمين الاستفتاء على الدستور

كتب – خالدعبدالحميد

طبقاً لتوجيهات القائد العام للقوات المسلحة تم إنتشارعناصر من القوات المسلحة لتنفيذ خطة تأمين الإستفتاء على الدستور من خلال عدة محاور ودوائر تأمينية – كالآتــــى :

عناصر من [ الجيوش الميدانية – المناطق العسكرية – الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة – الهيئات – الإدارات ] وتتواجد بالمقار الإنتخابية إعتبار من يوم الخميس

الموافق 18 أبريل 2019 بإجمالى عدد (10878) مقر بكافة محافظات الجمهورية بالتعاون والتنسيق الكامل مع وزارة الداخلية .

بالإضافة لقوات من التدخل السريع والقوات الخاصة ( الصاعقة والمظلات ) للعمل كإحتياطيات للتدخل الفورى والسريع لموجهة أى مواقف طارئة مع قيام داوريات أمنية من الشرطة العسكرية وعناصر وزارة الداخلية بتكثيف التواجد الأمنى للتأكد من حفظ الأمن حول جميع المقار واللجان .

ومراقبة عملية تأمين الإستفتاء – بإتخاذ كافة الترتيبات بإستخدام طائرات المراقبة الأمنية والتصوير الجوى والأرضى ونقل صورة حية للأحداث إلى مراكز العمليات والإبلاغ الفورى عن أى أعمال تعرقل سير عملية الإستفتاء .

مع تواجد مراكز عمليات بجميع المحافظات واللجان العامة لإستلام أى بلاغات أمنية وتوجيه عناصر الدعم اللازمة للتدخل الفورى .

كما تم الإستعداد الكامل لكافة مستشفيات القوات المسلحة وعربات الإسعاف والإسعاف الطائر على مدار اليوم مع تواجد وسائل التأمين الطبى / الإطفائى على كافة المستويات بالتنسيق الكامل والمستمر مع كافة الأجهزة المعنية بنطاق المسئولية لضمان تأمين وإنتظام عملية الإستفتاء.

وتم تخصيص مجهود جوى لصالح نقل عدد (716) قاضى بواسطة عدد (11) طائرة عسكرية على مدار يومى ( 18- 19 /4 / 2019 ) من جميع الهيئات القضائية لمقار اللجان والمراكز الحدودية النائية 000 فضلاً عن تنفيذ خطة للنقل الجوى لصناديق الإقتراع للمحافظات الحدودية النائية .

وقد تم التنسيق الكامل بين القوات المسلحة ووزارة الداخلية لأعمال التأمين سواء داخل مقار اللجان أو الداوريات المشتركة أو غرف العمليات للتدخل الفورى لمواجهة أى مواقف طارئة.

كما حرصت القيادة العامة للقوات المسلحة على التأكد من تفهم القوات المشاركة للمهام المكلفين بها قبل الإنتشار لتوفير مناخ آمن للمواطنين ومجابهة أى تهديدات من شأنها الإضرار بعملية الإستفتاء على الدستور وسرعة التعامل مع أى مواقف طارئة فى محيط اللجان والمراكز .     

مع وجود إشراف كامل من جميع قيادات القوات المسلحة على كافة المستويات لجميع اللجان بكافة المحافظات المصرية للتأكد من إنتظام سير عملية التأمين على الإستفتاء .

مع إستمرار القوات المسلحة فى تأمين كافة الإتجاهات الإستراتيجية للدولة والمجرى الملاحى لقناة السويس فضلاً عن تأمين الأهداف الحيوية والمنشآت الهامة بالتعاون مع وزارة الداخلية ضد أى تهديدات من شأنها الإضرار بالأمن القومى المصرى .

بالإضافة الى إنتظام العمل لجميع لجان ومراكز الإستفتاء على التعديلات الدستورية بدءاً من صباح اليوم بنسبة (100 %) وعدم تسجيل أى شكوى أو أعمال قد تعوق سير عملية التصويت .

وطمئنت القوات المسلحة جميع المواطنين بأن جيشهم متواجد لتأمين إرادة الشعب

وإن شاء الله لن ندخر جهداً فى توفير الجو الآمن للمواطنين للإدلاء بأصواتهم ، وطالبت المواطنين بدعم قوات التأمين للوصول للصورة المشرفة للشعب المصرى فى عملية الإستفتاء كما عاهدناكم دائماً .

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: