«الوزير» و«طاهر» يتفقدان الأنفاق الجديدة أسفل قناة السويس والإسماعيلية الجديدة

اللواء رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، ومحافظ اللإسماعيلية – أرشيفية

قام  اللواء أركان حرب كامل الوزير، رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، واللواء يس طاهر محافظ اللإسماعيلية، يرافقهم العقيد النميري محمد فتحي المستشار العسكري للمحافظة وعدد من قيادات الهيئة الهندسية، بجولة ميدانية تفقدية لمتابعة سير وانتظام العمل بمشروعي الأنفاق الجديدة أسفل قناة السويس.وتفقدوا مشروع إنشاء مدينة الإسماعيلية الجديدة بشرق القناة لمتابعة نسب التنفيذ والوقوف على حجم ما تم إنجازه من أعمال بتلك المشروعات القومية الكبرى التي يجرى تنفيذها ضمن المشروع القومي الكبير لتنمية محور قناة السويس.

وخلال الجولة أكد اللواء أركان حرب كامل الوزير رئيس أركان الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، أنه من المنتظر أن تشهد الأيام الأولى من شهر رمضان الكريم البدء فى تنفيذ أعمال الحفر الفعلي لأنفاق الإسماعيلية للعبور أسفل قناة السويس.وشدد على أن العمل بالمشروع يجرى على قدم وساق وفي سباق مع الزمن على مدار 24 ساعة من العمل المتواصل وبالارادة المصرية والتحدى سوف يتم الانتهاء من تنفيذ المشروع وفقًا للبرنامج الزمنى والتوقيتات المحددة له.

وقد تفقد رئيس الهيئة الهندسية و محافظ الإسماعيلية، موقع حفر أنفاق الإسماعيلية أسفل قناة السويس لمتابعة سير الأعمال وقرب إنهاء تركيب ماكينات الحفر بالنفق الأول.

وأضاف “الوزير” أن كافة الأعمال الإنشائية بمدخل النفق والطرق الأسفلتية ومنصات ماكينات الحفر انتهت وننتظر بداية الحفر الفعلي أسفل القناة، مؤكدًا  أن أحد أهم مكاسب مشروع الأنفاق الجديدة هو تدريب المهندسين المصريين على العمل مع الشركة الألمانية، ما يؤهل مصر لنقل خبراتها في الأنفاق لدول أخرى، بعد إنهاء الأنفاق.

وأضاف أنه خلال شهرين على الأكثر ستعمل ماكينتان حفر بشكل متوازي في الإسماعيلية، ثم أربع ماكينات بطاقة كاملة في أنفاق قناة السويس ببورسعيد والإسماعيلية.

 ويأتي هذا ضمن الخطة القومية لربط سيناء بمدن القناة وتسهيل عبور السيارات، فضلًا عن خدمات المعديات وكوبري السلام ونفق الشهيد أحمد حمدي بالسويس.

وفي سياق متصل قام رئيس الهيئة الهندسية ومحافظ الإسماعيلية ومرافقيهم من القيادات بجولة تفقدية بموقع مشروع إنشاء مدينة الإسماعيلية الجديدة بشرق قناة السويس للوقوف على حجم ما تم تنفيذه من إنشاء الوحدات السكنية الجديدة وتفقد مراحل المشروع والنادي الاجتماعي وشبكة الطرق الداخلية والمرافق والخدمات.
وخلال تفقد المشروع أكد رئيس الهيئة الهندسية أن المرحلة الأولى من المدينة أوشكت على الانتهاء وأنه قد انتهت مرحلة كبيرة من التشطيبات للوحدات السكنية، وأنه جارى العمل على استكمال أعمال إنشاء محطات مياه الشرب ومحطة الصرف الصحي الخاصة بالمشروع قبل تسليم الوحدات لساكنيها.

وأضاف “الوزير” أنه تم مراعاة الحفاظ على الشكل والطراز المعمارى والمظهر الجمالى فى الشكل المعمارى للمدينة على أن يكون مشابهًا لطابع مدينة الإسماعيلية باستخدام القرميد.وأشار إلى التركيز على أن يكون مستوى تشطيب الوحدات بشكل جيد ومريح في كل الوحدات بحسب المساحات، وأنه ستكون الأسعار بحسب التكلفة التي تم البناء بها.

ومن جهته أشاد اللواء ياسين طاهر محافظ الإسماعيلية، بمستوى الأعمال التي تنفذ بالمشروعات بأيادى مصرية بنسبة 100 %، وأضاف قائلًا إن كراسات الشروط والمواصفات الخاصة بالتقدم لحجز الوحدات السكنية بالاسماعيلية الجديدة سوف يتم الاعلان عنها بناءً على الزيارة المرتقبة من الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية للمشروع، ويتم الإعلان رسميًا عن موعد افتتاح المدينة وطرحها للمواطنين.

وأضاف “طاهر” أن تسليم الوحدات سيكون بعد اكتمال المرافق بشكل كامل، ولن نسمح بالتسكين قبل أن تكتمل مرافق الصرف الصحي والكهرباء والمياه بشكل كامل حتى لا نخلق مشكلات في المدينة.

الإسماعيلية: أسماء خليل

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: