الوادي الجديد‎ ينظم دورة موسعة حول “قطاع الصحة بين رؤية مصر ٢٠٣٠ والواقع”

مركز إعلام الوادي الجديد
مراسل – «ONA»:
عقد مركز اعلام الخارجة بالوادى الجديد، اليوم الثلاثاء، ندوة موسعة حول “قطاع الصحة بين رؤية مصر ٢٠٣٠ والواقع”، وذلك بمديرية الشؤن الصحية.
وقال بذلك حمدي كانل، مدير مركز إعلام الخارجة، إن الندوة حاضر فيها الدكتور أحمد السيد موسى، وكيل وزارة الصحة بالوادي الجديد، حيث بدأ حديثه بأن الفكر الاستراتيجى ينطلق من تحديد نقاط القوة والضعف وكذلك الوقوف على الفرص والتهديدات لأى مؤسسة فذكر سيادته أن نقاط القوة فى محافظة الوادى الجديد فى قطاع الصحة تكمن فى وجود ٧ مستشفيات وعدد ٦٠ وحدة صحية، وكذلك وجود أجهزة طبية حديثة منها جهاز الأشعة المقطعية وجهاز أشعة الرنين المغناطيسى ووجود وحدة للأورام.
 أما نقاط الضعف فحددها موسى في وجود عجز فى القوى البشرية وكذلك قلة الموارد في الصناديق الخاصة.. وعن الفرص قال إنه في حالة عدم وجود مستشفيات خاصة تمثل فرصة جيدة للمستشفيات الحكومية فى زيادة نسبة المترددين، أما التهديدات فتتمثل في عدم وجود حوافز لأطباء في المناطق النائية.
وتناول المحاور تحليل سوات بالنسبة لقطاع الصحة على مستوى الجمهورية وتمثل فى وجود مراكز طبية متحصصة ولها سمعة عالمية مثل مركز القلب ومركز الكبد في المنصورة ومستشفى ٥٧٣٥٧ ثم تناول طموحات مصر في رؤية مصر ٢٠٣٠ وذلك من خلال تحقيق خدمة صحية متميزة وتحقيق حالة من الرفاهية من خلال زيادة الانفاق الصحي إلى ٥% وخفض نسب وفيات الامهات من ٥٠ لكل ١٠٠٠٠ إلى ٣١ بحلول عام ٢٠٣٠ وكذلك تخفيض نسب الالتهاب الكبدى الوبائى (b) من ٨% إلى ٥%

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: