النمسا تتمسك برفض انضمام بلغاريا ورومانيا إلى منطقة «شنجن»

الوطن المصري – ناريمان خالد

أكد جيرهارد كارنر وزير داخلية النمسا اليوم الأربعاء، أن بلاده تتمسك برفض انضمام بلغاريا ورومانيا إلى منطقة “شنجن” الموحدة التأشيرات والإقامات الأوروبية.

وقال “كارنر” فى تصريحات له اليوم، إن وزراء داخلية الاتحاد الأوروبى سوف يقررون غدا الخميس بشأن توسيع منطقة شنجن لتشمل بلغاريا ورومانيا وكرواتيا.

وأشار الوزير إلى ترحيب النمسا بانضمام كرواتيا والتحفظ على انضمام بلغاريا ورومانيا، لافتا إلى أنه سيكون هناك تصويت خاص على انضمام كرواتيا، موضحا أن كرواتيا منفذ بحرى رئيسى للنمسا والتى لا تطل على أى شواطئ.

ولفت الوزير إلى أن ضعف نظام التأشيرات فى هذه الدول تسبب فى دخول مائة ألف مهاجر إلى أوروبا هذا العام ونسبة كبيرة منهم جاءت عبر رومانيا وبلغاريا.

وشدد الوزير على ضرورة زيادة الضوابط الحدودية على طول طريق غرب البلقان بمساعدة من قوة مراقبة الحدود التابعة للاتحاد الأوروبى “فرونتكس”.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: