حكاية البيت المعجزة في السوشيال ميديا

الوطن المصري – عمر خالد

أنهار من الحمم البركانية تتدفق من ثورة بركان بجزيرة لابالما إحدى جزر الكنارى الإسبانية، نجا منها بأعجوبة منزل وحيد أطلق عليه رواد السوشيال ميديا لقب “البيت المعجزة”.

البيت الناجى التقطه المصور الإسباني ألفونسو إسكاليرو ويظهر في الصورة البيت كنقطة مضيئة وسط مساحة كبيرة متفحمة حرقتها الحمم البركانية.
وسائل الإعلام كشفت أن البيت مملوك لزوجين دنماركيين متقاعدين لا يعيشان في الجزيرة وبعدما أصبح منزلهما حديث العالم، قال الزوجان: نشعر بالارتياح لنجاة المنزل من الاحتراق.
وفى الأيام الماضية استمر بركان “كومبري فييخا” في إطلاق الحمم والانفجارات المدوية وكسا المنطقة المحيطة به بالرماد الأسود وسعت السلطات لتوفير مأوى لآلاف الهاربين من جحيمه بعد 5 أيام سقطت فيها الحمم على المنازل والمدارس والمزارع مدمرا أكثر من 200 منزل.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: