المصريون يردون على حادث الإسكندرية : هنـنزل .. هـننزل

كتب – علاء سعد

محاولة إرهابية جديدة فاشلة ضربت أحد شوارع مدينة الإسكندرية لترويع المصريين قبل ساعات من بدء الإنتخابات الرئاسية ، تلك الواقعة التى أكدت وتؤكد يوما بعد يوم أن الإرهاب الأسود يلفظ أنفاسه الأخيرة فى مصر .

فقد استيقظ شارع المعسكر الرومانى بحى رشدى بالإسكندرية على انفجار راح ضحيته مساعد شرطة كان يقوم بأداء واجبه فى تأمين المواطنين وأصيب معه 6 مجندين تم نقلهم الى المستشفيات لإسعافهم .

وخرج المصريون بعد الحادث ليؤكدون أن هذا الإرهاب الأسود لن ينال من عزيمتهم وأنهم سيردون على كافة الحوادث الإرهابية فى صناديق الإنتخاب وأمام اللجان الإنتخابية ، وأن تلك الحوادث ستزيدهم تصميما على دحر الإرهاب ولفظ عناصره والمؤيدين والمتعاطفين معه وقريبا ستنتصر مصر على هذا الإرهاب .

وقد خرجت مسيرات حاشدة بمحافظة الإسكندرية تندد بالحادث الإرهابى وتؤكد على أن أهالى الإسكندرية سينزلون عن بكرة أبيهم للتصويت فى الإنتخابات الرئاسية بعد غد الإثنين .

كانت وزارة الصحة والسكان،قد أكدت ارتفاع عدد المصابين فى حادث انفجار جسم غريب، بشارع المعسكر الرومانى أمام فندق توليب – سيد جابر، محافظة الإسكندرية لـ 6 مصابين وحالة استشهاد واحدة حتى الآن.

وقالت وزارة الصحة، فى بيان لها إنه فور وقوع الحادث تم الدفع بـ 7 سيارات إسعاف مجهزة وتم نقل الحالات المصابة لمستشفى مصطفى كامل العسكرى وتم رفع درجة الاستعداد إلى الدرجة القصوى بجميع مستشفيات المحافظة.

وذكر البيان أسماء شهيد ومصابى الحادث الجبان وهم :

1- على جلال أحمد شبانة مساعد شرطة 45 سنة ” استشهد “

2-محمود صلاح محمد 22 سنه مندوب شرطة “مصاب “

3- عبد الله محمد عبد الله 19 سنه مجند ” مصاب “

4- أحمد حسنى 33 سنه أمين شرطة مصاب

5-محمد خميس قوات بحرية 42سنه

6- محمد ابراهيم شحاتة 29سنه مجند

7- أحمد محمد على مجند مصاب

كان  شارع المعسكر الرومانى بمحافظة الإسكندرية قد شهد اليوم السبت، محاولة فاشلة لاستهداف موكب مدير الأمن اللواء مصطفى النمر عبر عبوة ناسفة، وضعت أسفل عجلات سيارة.

وعلى الفور انتقلت قوات التدخل السريع والإسعاف والحماية المدنية إلى مقر انفجار شارع المعسكر الرومانى بمحافظة الإسكندرية وفرض كوردون أمنى بالمنطقة.

وأكدت المصادر إن الانفجار كان شديد وتسبب فى بعض الخسائر فى العمارات وتكسير الزجاج، بالإضافة إلى خسائر أخرى فى السيارات بالشارع.

فيما أكد الدكتور محمد سلطان، محافظ الإسكندرية، أن عبوة ناسفة كانت تستهدف موكب مدير أمن الإسكندرية، أن مدير الأمن بحالة جيدة ولم يصب فى التفجيرات.

وأكد محافظ الإسكندرية على أن الإصابات جاءت فى سيارات الحراسة وأسفرت عن 6 مصابين وحالة استشهاد واحدة.

فيما تواجد اللواء مصطفى النمر مدير أمن الإسكندرية واللواء شريف عبدالحميد مدير أمن الإسكندرية فى مكان الانفجار وجارى رفع الحطام من الحادث.

وصرح مسئول مركز الإعلام الأمنى أنه صباح اليوم السبت الموافق 24 الجارى انفجرت عبوة ناسفة موضوعة أسفل إحدى السيارات على جانب الطريق بشارع المعسكر الرومانى بدائرة قسم شرطة سيدى جابر بمديرية أمن الإسكندرية أثناء مرور اللواء مدير أمن الإسكندرية مستقلا سيارته.

وأسفر ذلك عن استشهاد أحد أفرد الشرطة وإصابة أربعة آخرين، وحدوث تلفيات ببعض السيارات المتوقفة على جانبى الطريق.

وتحفظت أجهزة الأمن على مجموعة مِن كاميرات المراقبة الموجودة بمحيط حادث الإسكندرية، تمهيداً لتفريغها والوقوف على أسباب الحادث.

أعلنت وزارة الصحة والسكان، ارتفاع عدد مصابى حادث انفجار الإسكندرية، الذى وقع قبل قليل، إلى 4 مصابين ووفاة واحدة حتى الآن.

فيما قال الدكتور محمد أبو حمص، مدير الإسعاف بالإسكندرية، إن المصابين يعانون من شظايا فى أماكن متفرقة بالجسم وبينهم حالتين خطرين والجثة تم إيداعها مشرحة كوم الدكة وتم إخطار النيابة العامة

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: