المصريون الأقباط يحتفلون بأحد السعف

 

يحتفل المصريون الأقباط اليوم الأحد، بأول أيام أسبوع الآلام قبيل عيد القيامة، حيث تصلى الكنائس قداس أحد الشعانين أو أحد السعف الذى يرمز لدخول السيد المسيح الاحتفالى إلى أورشليم، ويترأس البابا تواضروس صلاة القداس بالإسكندرية كعادته السنوية.

وكلمة شعانين تعنى “يارب خلص”، وهى الكلمة التى نادى بها الجموع، لدى خروجهم لاستقبال موكب المسيح وهو فى الطريق إلى أورشليم.

وضمن طقوس الاحتفال، شراء سعف النخيل، حيث يفترش الباعة أرضيات الكنائس منذ الصباح الباكر.

ويبدأ الأقباط غدا أسبوع الآلام،، قبيل عيد القيامة الموافق 16 أبريل المقبل، وخلال هذا الأسبوع الأخير الذى يسبق العيد تقيم الكنائس قداسات صلاة يومية.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: