المصرية للاتصالات وفودافون واتصالات مصر توقع ثلاث اتفاقيات لتخصيص النطاقات الترددية الجديدة

الوطن المصري – آلاء شوقي

في إطار خطة تحسين قطاع الاتصالات في مصر وقع جهاز تنظيم الاتصالات ثلاث اتفاقيات مع كل من: شركة فودافون مصر والشركة المصرية للاتصالات وشركة اتصالات مصر، وذلك لتخصيص النطاقات الترددية الجديدة في الحيز الترددى 26000 ميجاهرتز.

تهدف الاتفاقيات إلى الوصول للشكل الأمثل للتخصيص بغرض تعظيم الاستفادة من هذه الترددات مما ينعكس على جودة الخدمة المقدمة للمستخدم.

شهد توقيع الاتفاقيات الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ووقع الاتفاقيات الثلاث من جانب الجهاز القومى لتنظيم الاتصالات؛ المهندس حسام الجمل الرئيس التنفيذى للجهاز؛ فيما وقع من جانب الشركات؛ محمد عبد الله الرئيس التنفيذي لشركة فودافون مصر، والمهندس عادل حامد الرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات، والمهندس حازم متولى الرئيس التنفيذى لشركة اتصالات مصر.

وجاء ذلك بحضور المهندس هانى محمود رئيس مجلس إدارة شركة فودافون مصر، والدكتور ماجد عثمان رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للاتصالات، والمهندس جمال السادات رئيس مجلس إدارة شركة اتصالات مصر.

وفى كلمته؛ أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على أن هذه الاتفاقيات تمثل خطوة هامة لرفع قدرات البنية التحتية المعلوماتية.

وأشار الى أن وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات كانت قد بدأت فى تنفيذ مشروع في مطلع عام 2019 باستثمارات بلغت 30 مليار جنيه خلال عام واحد لدعم البنية التحتية المعلوماتية مما ساهم في زيادة قدرتها على مواجهة التحديات التى فرضتها جائحة كورونا، والتى أدت الى تضاعف الأحمال وزيادة ساعات الذروة لتصل الى 15 ساعة في اليوم، كما ساهمت البنية التحتية المعلوماتية فى نجاح منظومة التعلم عن بُعد والاختبارات الالكترونية لطلبة أولى ثانوى.

ووجه الدكتور عمرو طلعت الشكر لكل من ساهم فى اتمام توقيع هذه الاتفاقيات التى تبلغ قيمتها 1.170 مليار دولار؛ مثمنا جهود سلاح الاشارة، ومجلس إدارة والعاملين بالجهاز القومى لتنظيم الاتصالات، وفريق العمل بوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وشركات المحمول الحاصلة على الترددات.

وأكد على استمرارية العمل من أجل تطوير البنية التحتية المعلوماتية وتحسين كافة خدمات الاتصالات والانترنت المقدمة للمواطنين.

هذا وتأتي هذه الخطوة استكمالا لعملية الطرح التي قام بها الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات بغرض تخصيص نطاقات ترددية جديدة بعرض2×40 ميجاهرتز في الحيز الترددي 2600 بتقنية الـــTDD للشركات المرخص لها بتقديم خدمات التليفون المحمول في مصر.

وأسفرت هذه العملية عن حصول شركة فودافون مصر للاتصالات على 40 ميجاهرتز والشركة المصرية للاتصالات على 20 ميجاهرتز، وشركة اتصالات مصر علي 20 ميجاهرتز، وذلك مقابل 1,170 مليار دولار.

وفي إطار الخطة الشاملة لتحسين جودة خدمات الاتصالات المقدمة للمواطنين في جمهورية مصر العربية، تم وضع معايير جديدة بالاتفاقيات الموقعة لرفع مستوي خدمات الاتصالات المقدمة في السوق المصري (خدمات صوتية – نقل بيانات) بما يتماشى مع أعلى المحددات والمعايير الدولية المتعارف عليها.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: