المحافظ والوزير .. وثالثهما الاخوان

المحافظ والوزير .. وثالثهما الاخوان

بقلم – خالدعبد الحميد

 

أثار قرار الدكتور أحمد زكي بدر وزير التنمية المحلية باقالة الدكتور رضا عبد السلام محافظ الشرقية ردود أفعال كبيرة لدي المواطنين في أنحاء مصر وليس محافظة الشرقية وحدها ، لا سيما وأن هذا المحافظ تحديدا واجه مافيا الفساد في الدروس الخصوصية ، وفي  مصانع العاشر من رمضان ، ويكاد يكون هو المحافظ الوحيد الذي طبق تعليمات الرئيس بمحاربة الفساد أيا كان مرتكبه .

وفي هذه الاقالة حدث ولا حرج .. والسؤال ما هو الجرم الذي ارتكبه عبد السلام وجعل زكي بدر يقيله بتلك السرعة ولم ينتظر حركة المحافظين التي ستظهر بعد ساعات ، بل وقام بنفسه بالاتصال به لابلاغه بخبر اقالته وكلف نائبه بتولي شئون المحافظة لمدة ساعات .

مصر بعد ثورتين لم يعد مقبولا فيها أن تتخذ قرارات في غرف مغلقة ودون بيان أسبابها اللهم الا اذا كانت هذه القرارات تتعلق بالأمن القومي المصري .. وفي تلك الحالة يكون التكتم في صالح البلاد ونحترم ذلك ، ولكن لا نعتقد أن محافظ الشرقية المقال قد ارتكب جرما يهدد الأمن القومي المصري .

قد يكون ارتكب جرما هدد عروش مافيا الفساد في التربية والتعليم .. قد يكون أيضا ارتكب جريمة هددت عروش مافيا رجال الأعمال الفاسدين في العاشر من رمضان والذين قام المحافظ المقال باغلاق 4 مصانع لهم لمخالفتهم شروط الأمن الصناعي والتلوث .

اذا كانت تلك الأفعال التي قام بها عبد السلام تعد جرائم في نظر قانون زكي بدر ، فعلي مصر بأكملها أن تكرم هذا الرجل الذي وقف بمفرده ضد الفساد ، ولكن يبدو أنه هز كيانات قائمة وبات يمثل لها أزمة وتهديدا اذا ما استمر في منصبه .

اقالة محافظ الشرقية بهذه الطريقة بها شبهة ولابد وأن يعلم الرأي العام حقيقة الأمر قبل أن نوجه الاتهامات لأحد .. الموضوع برمته نقدمه علي مكتب الرئيس عبد الفتاح السيسي لاصدار تعليماته بالتحقيق فيه ، وربما هدانا هذا التحقيق الي طابور خامس داخل الحكومة يلعب من خلف الستار للاساءة للنظام ، وما قضية وزير الزراعة السابق ببعيدة .

نقول ذلك لأن هناك من بدأ يلعب بقضية اقالة محافظ الشرقية لمصلحة جماعته حيث بدأت اللجان الالكترونية للجماعة الارهابية تربط بين أداء المحافظ  لصلاة الجمعة اماما وبين قرار الاقالة لاظهار وعلي خلاف الحقيقة أن الحكومة ضد الاسلام وقد عاقبت المحافظ لأنه تجرأ وصلي اماما .. يأتي ذلك بعد يومين فقط من الاحتفال بذكري مولد النبي صلي الله عليه وسلم .. وهذا ما يبرر طلبنا في صدر المقال بضرورة كشف الأسباب الحقيقية لاقالة المحافظ المحترم رضا عبد السلام ، ولدينا أجهزة أمنية ومعلوماتية محترمة تستطيع الوقوف علي الحقيقة الكاملة في ساعات قليلة .

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: