اللواء طيار حسن فريد لـ ” الوطن المصرى ” :حرب تحرير سيناء كانت نزهة

 

 

درست فى الإتحاد السوفيتى وشاركت فى حرب الإستنزاف وأكتوبر

مهمتنا الرئيسة كانت حماية المقاتلات المصرية ومواجهة طائرات العدو

الحرب الشاملة على الإرهاب ليست سهلة لأننا نحارب فئران تختبأ وسط أهالينا

 

أجرى الحوار – خالدعبدالحميد

كنت محظوظا بأنى شاركت فى أشرف المعارك وأقواها على الإطلاق .. شاركت فى حرب الاستنزاف لمدة 6 سنوات وكان نزهة أكتوبر 73 مسك الختام بعد سنوات من التعب والتدريبات الشاقة.

كلمات من القلب بدأ بها اللواء طيار حسن فريد قائد سرب مقاتلات فى حرب 73 حديثه معنا :

أكد اللواء طيار حسن فريد : بعد انتهاء الحرب العالمية الثانية بدأ التركيز على المنطقة الدافئة للسيطرة على الشرق الأوسط  للاستيلاء على خيراتها ، ومنذ يومها والصراع مستمر وأطماع الدول الكبرى فى المنطقة مستمرة .

وأضاف : اثناء حرب أكتوبر كنت ملازم أول وتوليت قائد سرب مقاتلات .

بدأ التدريب على معركة الحسم والتحرير من اليوم التالى لحرب 67 .

كنت أدرس فى الإتحاد السوفيتى وتخرجت طيارا فى أواخر 68 ، وعدت الى مصر وتوجهت مباشرة إلى قاعدة المنصورة الجوية وشاركت فى حرب الإستنزاف

وقال أن وظيفة المقاتلات توفير المعاونة والحماية لكافة أفرع القوات المسلحة من مشاة الى مدرعات ومدفعية وحتى الطائرات المقاتلة كنا نلازمها فى الطلعات الجوية لحمايتها وتوفير المعاونة لها .

لم تكن  مهمتنا الرئيسية ضرب الأهداف الأرضية الا إذا اضطررنا الى ذلك .

شاركت فى الضربة الجوية الأولى لحماية الطائرات المصرية والإشتباك مع طائرات العدو .

وأضاف : أنا اعتبر حرب أكتوبر كانت نزهة لأننا كنا قد اكتسبنا خبرة  طويلة فى حرب الاستنزاف  رغم تكبدنا خسائر كبيرة فيها خاصة فى سلاح الطيران والذى كان يعمل طوال الوقت ، ولأن العلم العسكرى يقول أن التدريب الجيد يحصد النتائج المرجوة .

لقد اكتسبت خبرات منظومة العمل لأن فكرة النجاح لم تصبح فكرة فردية ولكن منظومة نجاح متكاملة .

كما أن العمل التنفيذى فى كل العالم يقوده  شباب لان لديه القدرة على التنفيذ أما الليدر فهو أمر أخر ، لابد أن تتوافر  فيه مميزات القيادة.

وأكد لواء طيار حسن فريد : ليس المهم أن أصعد بالطائرة والهبوط بها ولكن الأهم هو كيفية استخدامها وهى فكرة الكفاءة وكيفية التعامل مع التكنولوجية العسكرية .

مشيرا الى أن الحرب فى سيناء 2018 تختلف عن حرب أكتوبر 1973 فلا يمكن استخدام الطائرات فى منطقة آهلة بالسكان ، لا سيما وأنهم من أهالينا فى سيناء

انت تحارب فئران تختبأ فى أماكن عديدة وهذا يؤكد أن الحرب ليست سهلة .

هناك   161 ألف متر مربع لابد من تنظيفها  “حتة  .. حتة”

وقال تشرفت بتعيينى مستشار عسكرى لرئيس جمهورية السودان الأسبق جعفر نميرى وكان عمرى وقتها 32 سنة.

 

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: