الكنيسة تجهض مخطط عزة سليمان المشبوه لضرب نسيج الوطن في واقعة بني مزار 

كتب/ خالد المصري

كشف بيان للكنيسة المصرية كذب إدعاء من تطلق علي نفسها ناشطة حقوقية عزة سليمان التي تسعي لآشعال مصر  عن طريق افتعال أزمة طائفية حيث كشفت مطرانية بني مزار في بيان لها كذب وتضليل البيانات الصادرة والشائعات التي تطلقها مروجة الأكاذيب عزة سليمان ممن تتلفح بالشرف والفضيلة وتدعي المصداقية وهي أبعد ما تكون عنها. 

عزة سليمان تقود مسلسل جديد من الأكاذيب للاضرار بسمعة مصر مقابل الحصول على حفنة من الدولارات الملوثة. 
بيان المطرانية كشف زيف تجار الأوطان وأدوات الإخوان وفند أكاذيب عزة سليمان مدعية الدفاع عن حقوق الإنسان. 
لقد أثبتت هذه الواقعة وعي قيادات الكنيسة لما يحاك بالوطن بسرعة الرد علي عزة وأخواتها ببيان قاطع أطفأ نارا أرادوا اشعالها بتضليل الرأي العام والتلاعب بمقدرات الشعب المصرى في أيدى أعداء الوطن 
كانت الكاذبة عزة سليمان قد زعمت في تعليق مسموم على مشاجرة وقعت بين عائلتين مصريتين بأنها اعتداء من متطرفين علي أسرة مسيحية لتصوير المشهد بأن مصر غير آمنة وقامت بتحريض ما أسمته بالإعلام القبطي على التصدي للواقعة وإشعال الموقف,  إلا أن بيان الكنيسة فضح أكاذيب عزة وأجهض مخطط مشبوه للنيل من الدولة المصرية. 

اترك رد

%d مدونون معجبون بهذه: