القنصلية المصرية بـ هيوستن تنجح فى استرداد تابوت فرعونى

الوطن المصري – جيهان جابر

وقع السفير حسام القاويش، القنصل العام لجمهورية مصر العربية في هيوستن بالولايات المتحدة الأمريكية، مع رئيس وحدة مكافحة تهريب الآثار بمكتب المدعى العام بنيويورك على البروتوكول الخاص بإعادة تابوت فرعونى من العصور الفرعونية القديمة.

يأتى ذلك فى إطار جهود مصر الحثيثة لاستعادة الآثار المصرية المهربة بالخارج، وما توليه الدولة المصرية ومؤسساتها من اهتمام بالغ للحفاظ على تراثها وتاريخها الحضاري، والجهود التى تبذلها وزارة الخارجية المصرية من خلال سفاراتها بالخارج، بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار ومكتب النائب العام فى مجال استعادة الآثار المهربة.

وبهذه المناسبة، أعرب القاويش عن الشكر والتقدير للتعاون المثمر للسلطات الأمريكية فى استعادة التابوت الأثري، مؤكداً على أن مصر لا تدخر جهدًا فى الحفاظ على آثارها بوصفها تراثا للإنسانية جمعاء، وتتعاون مع كافة دول العالم لمكافحة ظاهرة تهريب الآثار واسترداد آثارها المهربة بالخارج.

اترك رد

×
%d مدونون معجبون بهذه: