أشرف القاضي

القاضي يقود دفة المصرف المتحد لبر الأمان في عام كورونا

واجه الجائحة بسلسلة انجازات غير مسبوقة وحقق للمصرف 6 جوائز عالمية ومحلية

أشرف القاضي : أبرمنا اتفاقيات مع مؤسسات اقتصادية لتقديم خدمات مصرفية حديثة

دعمنا التمويل العقاري ب2 مليار جنيه لتوفير مسكن ملائم للمواطن في اطار مبادرة المركزي

حوار – خالد عبد الحميد
قبل ساعات من إسدال الستار علي عام 2020 ( عام كورونا ) والذي تأثرت فيه كيانات ومؤسسات كبري بشدة ومنيت بخسائر لم تتعرض لها من قبل .. استطاع المصرف المتحد بقيادة الخبير والقيادة المصرفية أشرف القاضي رئيس مجلس إدارة المصرف المتحد إدارة ملف أزمة انتشار فيروس كورونا العالمية باحترافية عالية جعلت منه نموذج يحتزي به سواء على الصعيد الداخلي او الخارجي.

نجح المصرف المتحد ان يسجل سلسلة من الانجازات المحلية والعالمية. توجت بـ 6 جوائز محلية وعالمية هامة. وذلك بفضل جهود ابناءه وتفانيهم في العمل واستطاع المصرف المتحد ان يصل إلى اهدافه المنشودة.

وفي حوار كاشف لحصاد ما تم من انجازات في العام المنقضي أكد اشرف القاضي – رئيس مجلس ادارة المصرف المتحد  : أن مصرفه استطاع ابرام عدد من الاتفاقيات مع مؤسسات اقتصادية محلية هامة وايضا مؤسسات المجتمع المدني بهدف تقديم الخدمات المصرفية والاستشارات الفنية والتقنيات البنكية الحديثة. والتي تهدف في المقام الاول, إعطاء قيمة مضافة للمواطن المصري, وتحسين حياته, وفقا لرؤية الدولة المصرية والبنك المركزي .

وأضاف : في يناير 2020 – قام المصرف المتحد باصدار خطاب ضمان لأول عملية توريق لصالح شركة مدينة نصر للاسكان والتعمير. وذلك في اطار جهود المصرف المتحد المستمرة لدعم الشركات المصرية وتعظيم قدراتها المالية والعمل على فتح افاق جديدة للاستثمار في أسواق المال والبورصة المصرية

وفي يوليو 2020 – وقع المصرف المتحد اتفاقية تعاون مشتركة مع صندوق الاسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري بقيمة 2 مليار جنيه مصري. وذلك في اطار مبادرة البنك المركزي المصري وانطلاقا من الدور الوطني للمصرف لتوفير مسكن ملائم وحياة كريمة ومستقرة للمواطن المصري.

واستطرد القاضي قائلا: في اكتوبر 2020 – وقع المصرف المتحد اتفاقية مع نقابة الصحفيين لتمويل شراء 1108 وحدة من الوحدات السكنية للنخبة الاعلامية. وفقا لمبادرة البنك المركزي المصري.

و في اكتوبر 2020 – وقع المصرف المتحد بروتوكول تعاون مع اتحاد الغرف التجارية لتقديم الخدمات البنكية الرقمية والتمويلية لاعضاء الغرف التجارية والبالغ عددهم 5 آلاف عضو. بهدف تعظيم مؤشر النمو الاقتصادي المصري وتنمية الاستثمارات المحلية.

وأضاف أشرف القاضي في حوار المكاشفة قائلا : استطاع المصرف المتحد خلال عام 2020, تحقيق المعادلة الصعبة بين 5 معايير لاستدامة النمو المؤسسي وهم : الابتكار والتطوير المستمر والتدريب والعمل وزيادة الانتاجية وبين استغلال الموارد المتاحة ليقدم منظومة مؤسسية ناجحة قادرة على المنافسة السوقية والاستحواذ على شريحة اكبر من سوق المعاملات البنكية المصرية.

وقام المصرف بحلول خارج الصندوق – في مجال المبادرات القومية منها ما شهده 2020 من مشاركة قوية للمصرف المتحد في عدد من المبادرات القومية التي قادتها الحكومة والبنك المركزي المصري والمجلس القومي للمدفوعات. كان هدفها التحول الكامل لمجتمع غير نقدي وتحقيق الشمول المالي. كذلك تحول مصر لمركز اقليمي في المعاملات المالية والبورصة واسواق المال والاعمال بمنطقة الشرق الاوسط وافريقيا منها : اربع حملات قومية للشمول المالي موجهة لفئات مجتمعية بعينها وهي: المرأة والشباب والادخار في كل من شهر مارس واغسطس واكتوبر 2020 الماضي. فضلا عن الحملة المجتمعية الشاملة للشمول المالي خلال شهر أبريل الماضي. وذلك للعام الرابع على التوالي.

أيضا المشاركة في المبادرة القومية لمساندة العملاء المتعثرين. مما ينعكس ايجابيا علي تعزيز الصناعة المحلية وزيادة الانتاج والقضاء علي البطالة وتخفيف الاعباء عن المواطنين ومساندة الشركات المتعثرة علي العودة للعمل مرة أخري. كذلك التقليل من مخصصات البنوك للديون المتعثرة, مما يزيد من قدرة البنوك علي توجيه هذه الاموال لصالح تمويل قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر. وبالتالي زيادة نسب تشغيل الاموال لصالح خطط التنمية المستدامة للدولة المصرية.

• المشاركة في الحملة القومية للتمويل العقاري لاسكان محدودي ومتوسطي الدخل.

• المشاركة في الحملة القومية للمعاملات الرقمية من خلال التوعية بخدمات باقة “بنكك علي الخط” من : انترنت بنكي – موبيل بنكي – محفظة رقمية- وماكينات الصراف الآلي.

وأوضح القاضي أن هناك حلولا أخري تمت خارج الصندوق – في مجال المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية الصغر MSMEs وكان أول القطاعات التي شهد عملية تطوير للفكر المصرفي وادارة التمويلات هو قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة. وذلك عن طريق تقديم حزمة من الحلول التمويلية المتخصصة والخدمات الرقمية والاستشارات الفنية مع الحفاظ على استدامة النمو والارباح. وذلك علي الرغم من التاثيرات السلبية لجائحة كورونا علي الاقتصاد العالمي.

فضلا عن تشجيع المصرف المتحد لعملية التحول لمجتمع غير نقدي. من خلال العمل علي نشر ثقافة المعاملات المالية وزيادة الوعي المجتمعي بآليات العمل الرقمي. حيث كثف المصرف المتحد نشاطه الاعلامي والتسويقي لعملية التحول والعمل بتقنية الانترنت البنكي للشركات. كذلك ادارة الثروات والسيولة النقدية cash management.

أما في مجال التمويل المتناهي الصغر فقد شهد 2020 , دخول المصرف المتحد بقوة في هذا القطاع الواعد بسلسلة من المنتجات المتخصصة والموجهة لفئات بعينها منها الشباب والمرأة. بهدف زيادة القاعدة الانتاجية وتحقيق الشمول المالي وتقليل نسب البطالة. حيث خصص المصرف المتحد 500 مليون جنيه للتمويل المتناهي الصغر.

وفي اكتوبر 2020 – وشارك المصرف المتحد بحزمة من التمويلات المتناهية الصغر في معرض “تراثنا” للحرف اليدوية السنوي.

وعن التوسع بالفروع الرقمية والتقليدية ومراكز رواد النيل أوضح القاضي أن المصرف قام بتجهيز مبني المصرف المتحد بالعاصمة الادارية الجديدة, باستثمارات تخطت 2 مليار جنيه مصري استعدادا للانتقال في 2021 . وذلك استكمالا لمسيرة النجاح والشراكة المجتمعية لتعظيم التوسع العمراني والاقتصادي المصري وفقا لرؤية الدولة المصرية 2030 .

و افتتاح ثاني مركز “رواد النيل” المصرف المتحد – محافظة المنيا

• افتتاح ثالث مركز للخدمات البنكية الرقمية digital center بتقنيات عالمية , بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة. لينضم إلى الفرعين المتخصصن في الخدمات الرقمية بمنطقة الدقي – محافظة الجيزة وفرع كارجو مول – بمنطقة الشيخ زايد – بمدينة 6 اكتوبر.

كما شهد 2020 افتتاح 3 فروع جديدة للمصرف المتحد. اضيفت لسلسلة فروعه المنتشرة بجميع انحاء الجمهورية ليصبح عدد الفروع 65 فرع. وذلك بمحافظة دمياط – مدينة دمياط الجديد – وفرع دكرنس – محافظة الدقهلية وايضا فرع التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة.

وفي مجال المسئولية المجتمعية حصد قطاع المسئولية المجتمعية للمصرف المتحد المركز الرابع ضمن المؤسسات المالية والبنوك في مؤشر جريدة البورصة السنوي 2020

ومن بين جهود المصرف في مجال المسئولية المجتمعية:

  • حملة 100 مليون صحة القومية

  • مبادرة “اولادنا في عنينا”

  • مسابقة القرآن الكريم السنوية

  • مزاد الخير :

  • جهود المصرف المتحد للتصدي لجائحة كورونا

وقد شارك المصرف المتحد في 5 مبادرات قومية لدعم ومساندة الفئات الاكثر تضررا من جراء الأزمة العالمية لانتشار فيروس كورونا المستجد وازمة السيول التي اجتاحت الجمهورية خلال شهر مارس 2020 .
1- مبادرة اتحاد بنوك مصر القومية
حيث شارك المصرف المتحد في مبادرة اتحاد بنوك مصر القومية والتبرع بمبلغ 20 مليون جنيه لصالح صندوق تحيا مصر لدعم الطبقات الغير قادرة من عمال اليومية والمتضررين من جراء الأزمة.

2- صندوق تحيا مصر
حيث قام المصرف المتحد بالاشتراك في مبادرة صندوق تحيا مصر لدعم عمال اليومية وتوفير القدر الاساسي من احتياجاتهم اليومية لدعمهم في تخطي الأزمة الراهنة.

3- محافظة جنوب سيناء
كما قام المصرف المتحد بالتعاون مع محافظ جنوب سيناء اللواء / خالد فودة – للقيام باعمال الاغاثة لمتضرري ازمة السيول التي عانت منها محافظة جنوب سيناء ومنهم منطقة سانت كاترين.

4- مؤسسة صناع الخير
كذلك الاشتراك مع مؤسسة صناع الخير في مبادرة “حماية” لدعم الغير قادرين ومساندتهم لتخطي أزمة كورونا من تطبيق لاساليب لحماية صحتهم عن طريق تزويدهم بادوات الوقاية الضرورية. فضلا عن تطهير المنازل والمرافق العامة واماكن معيشتهم وتقديم الدعم المادي لتلبية احتياجاتهم الاساسية.

5- فتح حساب موحد
وقد تم فتح حساب موحد لإغاثة ودعم ومساندة متضرري الأزمات والكوارث تحت منظومة ايثار للتنمية المجتمعية بجميع فروع المصرف المتحد الـ 64 والمنتشرة بجميع انحاء الجمهورية.

6- فضلا عن دعم ومساندة فريق عمل المصرف المتحد بشراء 4 اجهزة وتقديمهم لمستشفي سانت كاترين العام محافظة جنوب سيناء

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: