العوضي يتقدم بشكوى للتفتيش ضد قاضي براءة منى عراقي: «حيثيات حكمه أشبه بالمقال الصحفي»

المحامي طارق العوضي

المحامي طارق العوضي

قال المحامي طارق العوضي، المدعى بالحق المدني في قضية “حمام البحر”، إنه لن يكتفي بالطعن على حكم براءة المذيعة منى عراقي من تهمة نشر أخبار كاذبة والطعن في أعراض 26 شخصًا بالقضية، أمام محكمة النقض، مؤكدا تقدمه لكنه بشكوى للتفتيش القضائي ضد هيئة المحكمة، لأنها خالفت القانون.

وقال العوضى، فى شكواه إن حيثيات الحكم التي أودعتها المحكمة أشبه “بالمقال الصحفي” ، وأغفلت المحكمة الثابت بالأوراق وأقرت معلومات لا أصل لها بمستندات القضية وهى “أن مني عراقي تقدمت ببلاغ ضد الحمام “وهذه معلومة ليست دقيقة ولا أصل ولا سند لها بأوراق القضية”.

وأضافت الشكوى أن أسباب البراءة لم تتناول الحلقة الأساسية لبرنامج “المستخبى” المقام عليها المدعى بالحق المدني الدعوي موضوع الاتهام والتي أذيعت بعد الحكم ببراءة المتهمين.

كانت محكمة جنح مصر القديمة، قضت في حكمها الصادر أول درجة بمعاقبة الإعلامية منى عراقي، مقدمة برنامج “المستخبي”، بالحبس 6 أشهر مع الشغل وكفالة 1000 جنيه وتغريمها 10 آلاف جنيه، وإلزامها بأداء مبلغ عشرة آلاف جنيه وواحد كتعويض مؤقت” فتقدمت العراقي بطلب معارضة على الحكم وحصلت على البراءة.

وأسندت النيابة العامة في أمر إحالة “العراقي” للمحاكمة تهم السب والقذف، وإذاعة أخبار كاذبة، والطعن في الأعراض بمتهمي القضية المعروفة إعلاميا بـ”شذوذ حمام باب البحر”، المتهم فيها 26 شخصًا بممارسة أعمال الفجور، وحصلوا جميعهم على حكم البراءة في 12 يناير الماضي، من محكمة جنح الأزبكية، وتم تأييد الحكم أمام محكمة الاستئناف.

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: