الصيادان الناجيان من «زينة البحرين» يصلان القاهرة بصحبة جثمان ثالث

hkb (3)

استقبل مطار القاهرة الدولي، اثنين من الصيادين المصريين الناجين من غرق مركب الصيد «زينة البحرين» أمام السواحل السودانية الأسبوع الماضي، قادمين من بورسودان، بصحبة جثمان أحد الضحايا، لدفنه بمحافظة دمياط حيث مقر إقامتهم.

وصرحت مصادر أمنية بالمطار، بأن وصل الصيادان الناجيان رضا أنور علي هتيمي، ومحمد كمال جادو، على رحلة الطائرة السودانية رقم 104، والقادمة من بورسودان، وبصحبتهما جثمان الضحية السيد السيد، وذلك بعد نجاح جهود القنصل المصري في بورسودان في مساعدة الصيادين الناجين، وتوفير العلاج لهما، وإعادتهما لمصر بصحبة الجثمان الذي تم شحنه على نفس الطائرة.

وقام مندوب من وزارة الخارجية، بمساعدتهما في إنهاء إجراءات وصولهما، والإفراج عن الجثمان، وتسليمه إلى ذويه .

وقال الصيادان لسلطات الأمن بالمطار، إنهما بعد تعرض المركب للغرق قاما بالسباحة وسط ظروف صعبة، وأجواء طقس سيئة، وتمكنا من الوصول إلى إحدى الجزر، وبمساعدة صياد سوداني، تم إبلاغ السلطات السودانية، وتم نقلهما إلى أحد المستشفيات، حيث قامت الخارجية بإعادتهما إلى القاهرة .

وكان مركب “زينة البحرين” في رحلة صيد جنوب البحر الأحمر، وعليه 14 صيادًا قد تعرض للغرق أواخر يناير الماضي، وتم انقاذ صيادين اثنين وجثمانين الأول للسيد السيد، والثاني لصلاح محمد حامد، والذي سيصل خلال الساعات القادمة .

اترك رد

×

%d مدونون معجبون بهذه: